يناير 30, 2023

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

رويترز تصف قمة بغداد الثانية بـ “الفاشلة”: لم تحقق التطور الملحوظ

رويترز تصف قمة بغداد الثانية بـ “الفاشلة”: لم تحقق التطور الملحوظ

وصفت وكالة رويترز الدولية للانباء، اليوم الأربعاء، قمة بغداد الثانية التي عقدت امس في العاصمة الأردنية عمان، بـ “الفشل” في تحقيق أي تطور ملحوظ في الأوضاع الإقليمية او تحسين العلاقات بين البلدان المجتمعة.

وذكرت رويترز من خلال تقرير، أن “البيان الختامي للقمة، شدد على إعادة النظر بالأزمات الدولية والإقليمية وتأثيرها على امن العراق وضرورة تجاوزها، لكنه لم يخرج بالنتيجة باي قرار او اجراء محدد”. 

وأضافت أن “العلاقات بين البلدان المجتمعة لم تشهد أي تطور او تقارب في وجهات النظر، حيث كان من المؤمل ان يعقد اجتماع بين السعودية وإيران خلال القمة، لكن وزير الخارجية الإيرانية حسين امير عبد الهيان، والسعودية الأمير فيصل بن فرحان، لم يجتمعا مطلقا، بل كانت هنالك هجمة إعلامية من قائد الحرس الثوري إسماعيل قاني على السلطات السعودية اثناء انعقاد القمة”، على حد وصفها. 

وأشارت رويترز الى أن “الدول المجتمعة وعدت باستمرار دعمها للعراق خلال المرحلة المقبلة، دون تقديم أي التزامات واضحة للشكل الذي سيكون عليه هذا الدعم او كيف سيترجم على الأرض”.

وعلى صعيد متصل، أكد مسؤولين عراقيين بحسب ما أوردت الاسوشيتد برس، أن “إيران لم ترغب بعقد لقاء مع السعودية خلال القمة بسبب الدور الذي تلعبه في استهداف الامن الإيراني، والدعم المقدم من الرياض للاحتجاجات داخل طهران من خلال التحريض عبر قنوات العربية بالإضافة الى تمويل شبكة إيران إنترناشونال المعارضة، التي ثبت امتلاك بعض افراد العائلة المالكة السعودية والمقربين منهم اسهم في ادارتها بحسب الوكالة”.

واضافت الوكالة أن “السعودية قامت باستفزاز ايران قبيل القمة في عمان من خلال البيان الذي أصدرته بعد القمة العربية الصينية، والذي هاجمت من خلاله طهران وبرنامجها النووي، الامر الذي قالت انه ازعج السلطات الإيرانية وعطل من أي احتمالية لتفاوض مقبل لتحسين العلاقات بين الطرفين”.

يشار الى ان العاصمة الأردنية عمان، شهدت امس عقد النسخة الثانية من قمة بغداد، التي تهدف الى جمع التأييد والدعم من الدول الإقليمية للحكومة العراقية، بالإضافة الى تقريب وجهات النظر وتحسين العلاقات بين بلدان الإقليم.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi