أبريل 19, 2024

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

التربية الاتحادية تقرر إغلاق ممثلياتها في إقليم كوردستان

التربية الاتحادية تقرر إغلاق ممثلياتها في إقليم كوردستان
 

في إطار تنفيذ قرار مجلس الوزراء الاتحادي العراقي بإغلاق مخيمات النازحين، قررت وزارة التربية الاتحادية العراقية إغلاق ممثلياتها في محافظات أربيل والسليمانية ودهوك، وتقول عضو في لجنة التربية بمجلس النواب العراقي إنهم سيتابعون هذا القرار.

في (13 شباط 2024) وجهت وزارة التربية الاتحادية العراقية كتاباً إلى ممثلياتها في محافظات أربيل والسليمانية ودهوك، أشارت في إلى أن مجلس الوزراء الاتحادي العراقي حدد يوم (30 تموز 2024) موعداً نهائياً لإغلاق المخيمات وعودة النازحين، وأنه بالاستناد على القرار قررت وزارة التربية إغلاق ممثلياتها في محافظات أربيل والسليمانية ودهوك في نفس التاريخ.

ووجهت التربية العراقية في كتابها ممثلياتها بالعمل خلال الفترة المتبقية على اتخاذ الإجراءات اللازمة والعاجلة لإغلاق الممثليات في أربيل والسليمانية ودهوك في الموعد المذكور.

وصرحت عضو لجنة التربية في مجلس النواب العراقي، نجوى حميد، اليوم الأربعاء (14 شباط 2024) لشبكة رووداو الإعلامية، بأن قرار وزارة التربية العراقية صدر أمس الثلاثاء وأنهم على علم بالأمر وقد تلقت لجنة التربية النيابية نسخة منه وستعمل اللجنة على متابعته لمعرفة ما إذا كانت الأرضية ملائمة لعودة جميع النازحين إلى ديارهم وإغلاق المدارس الخاصة بهم.

وأضافت عضو لجنة التربية بمجلس النواب العراقي تقول إن الحكومة الاتحادية العراقية قررت عودة كل النازحين إلى ديارهم وإغلاق ملف النازحين، وأن يواصل الطلبة منهم دراستهم في ديارهم.

وكان المتحدث باسم وزارة الهجرة والمهجرين العراقية ومسؤول فروع الوزارة، علي عباس، قد أعلن يوم (11 شباط 2024) لشبكة رووداو الإعلامية بأنه يجب أن تغلق مخيمات النازحين في إقليم كوردستان جميعاً بحلول 30 تموز من العام الحالي.

وأوضح علي عباس أن ثلاثة خيارات ستطرح على النازحين، أولها، عودتهم إلى ديارهم، والثاني أن يستقروا حيث يقيمون الآن كنازحين، والخيار الثالث هو انتقالهم إلى محافظات أخرى وحينها سيسجلون كعائدين.

وتشير آخر إحصائية حصلت عليها شبكة رووداو الإعلامية من وزارة الهجرة والمهجرين العراقية إلى وجود 24 مخيماً في إقليم كوردستان، وعن عدد النازحين المقيمين في المخيمات، قال المتحدث باسم الوزارة إن آخر إحصائية لهم تشير إلى ما بين 35000 و37000 عائلة تقيم في المخيمات ويبلغ تعدادها نحو 120 ألف نسمة.

وأشار علي عباس إلى أن كل نازح عائد سيستفيد من مساعدات ودعم وزارته والتي تضم منحاً مالية وتأمين أثاث منزلية ورواتب شبكة الرعاية الاجتماعية والتعيينات.

يذكر أن مجلس الوزراء العراقي قرر في جلسته المنعقدة يوم الثلاثاء (2 كانون الثاني 2024)، تأمين احتياجات النازحين العائدين إلى مناطقهم، وأن يكون 30 حزيران من هذا العام موعداً أخيراً لإغلاق جميع مخيمات النازحين وعودة النازحين طواعاية إلى ديارهم.

كما قرر تشكيل لجنة من وزارات الهجرة والمهجرين والتربية والصحة وحكومة إقليم كوردستان لغرض غلق هذا الملف، وأشار المتحدث باسم وزارة الهجرة والمهجرين العراقية إلى أنه لغرض إتمام الإجراءات والتمهيد التام لعودة النازحين إلى ديارهم، تم تأجيل موعد إغلاق المخيمات شهراً آخر، وسيتعين إغلاق المخيمات في إقليم كوردستان بحلول 30 تموز 2024.

تُتاح هذه الصورة أيضا في: العربية

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi