فبراير 26, 2024

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

مديرية التعايش الديني بإقليم كوردستان تندد بتصريحات ممثلة الزرادشتية حول القرآن

مديرية التعايش الديني بإقليم كوردستان تندد بتصريحات ممثلة الزرادشتية حول القرآن

 نددت مديرية العامة للتعايش الديني التابعة لوزارة الأوقاف والشؤون الدينية في اقليم كوردستان، يوم السبت، بالتصريحات التي أدلت بها ممثلة الديانة الزرادشتية آوات حسام الدين حول القرآن والمساجد وبعض الطقوس التي يؤديها المسلمون.

وقالت المديرية في بيان اليوم، إنه “في إحدى المقابلات، استخدمت احدى الأشخاص التي تُعرِّف نفسها على أنها ممثلة للزرادشتيين، بشكل غير منطقي وبعيد عن قيمة التعايش، بعض الجمل غير اللائقة في حق القرآن الكريم و(التزامات دينية اخرى)”.

وأضاف البيان أنه “ندين بشدة مثل هذه التصريحات التي تخالف مبدأ الدين والوحدة، ونؤكد على التعايش بين الأديان و سنحميه وندافع عنه بكل الطرق، وهو مصدر قوة كوردستان”.

وشدد البيان أنه “نعلن للجميع أن صاحبة هذه التصريحات لا علاقة لها بتمثيل الزرادشتيين في وزارة الاوقاف، وهذا ليس رأي الزرادشتيين بل تعبيرها الخاص”.

وكانت آوات حسام الدين قد قالت في مقابلة مع إحدى القنوات المحلية الفضائية مؤخرا، إنها قرأت القران 9 مرات ولكنها لم تقتنع به، وإن المساجد ليست ضرورية وهي ليست من ثقافة الكورد، ويمكن الاستفادة من أبنيتها كمراكز لتأهيل الشباب، أو كدور للأيتام، أو لإيواء المشردين والمعدومين، أو مساكن لذوي شهداء البيشمركة، أو كملاذ للنازحين واللاجئين، أو تحويلها الى مدارس ومستشفيات.

وترجع هذه الديانة، التي كان يعتنقها معظم الكورد قبل ظهور الإسلام، إلى زرادشت الذي نشرها قبل نحو ثلاثة آلاف وخمسمئة سنة، حيث يعتقد معتنقوها بوجود إله واحد أزلي هو أهورامزدا (الإله الحكيم)، وأنه خالق الكون الذي لا يصدر عنه سوى الخير.

ويعتقد الزرادشتيون أن زرادشت نبي مرسل من الإله، وأن هناك ستة مساعدين للإله أهورامزدا، كما يحتفظون بكتاب الأفيستا الذي يضم مختارات من الكتاب المقدس لديانتهم.

تُتاح هذه الصورة أيضا في: العربية

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi