فبراير 29, 2024

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

“صراع الفصائل والأمريكان”.. رؤية من كردستان عن النتائج: لا هدنة قريبة وبغداد “محرجة”

“صراع الفصائل والأمريكان”.. رؤية من كردستان عن النتائج: لا هدنة قريبة وبغداد “محرجة”

وصف الخبير في الشأن العسكري جبار ياور، اليوم الأربعاء (27 كانون الاول 2023)، الصراع بين القوات الأمريكية والفصائل العراقية المسلحة بالمتشدد، فيما اشار الى أن السفارة الأمريكية ببغداد كان لها بيانا يشير إلى توسع الصراع.

وقال ياور في حديث لـ “بغداد اليوم” إن “الصراع بدأ منذ اندلاع أحداث غزة ومنذ ذلك الحين بدأت الفصائل بإلقاء الصواريخ والمسيرات على مقرات القوات الأمريكية في عين الأسد وأربيل وأخرها استهداف السفارة الأمريكية ببغداد”.

وأضاف أن “الحكومة العراقية لم تتمكن من إيقاف عمليات الفصائل ضد القوات الأمريكية بالرغم من الإجراءات التي اتخذتها، وحتى بعد إلقاء القبض على مجموعة كانت ضالعة بإلقاء الصواريخ على السفارة”.

وأشار ياور إلى أن “الرد الأمريكي باستهداف الحشد في محافظة بابل، جاء على أثر القصف الذي استهدف القاعدة العسكرية في مطار أربيل الذي أدى إلى إصابة ثلاثة عسكريين”.

وبين أن “العمل الأخير أدى لاشتداد الصراع وتوسعته، وليس هنالك أي دليل يشير إلى وجود هدنة، لآن السفارة الأمريكية كان لها بيانا يشير إلى توسع الصراع، والبيان فيه إحراج للحكومة العراقية”.

ولفت ياور إلى أن “الصراع في العراق، هو جزء من الصراع الدولي، وخاصة بين الولايات المتحدة وإيران، والمنطقة برمتها ملتهبة من ناحية التصارع المسلح، وأصبح هنالك تهديد حقيقي حتى على الحركة التجارية”.

ومنذ 17 تشرين الثاني الماضي، صعّدت الفصائل العراقية من هجماتها على القوات الأمريكية التي تتمركز في قواعد عراقية بمدينة اربيل وعين الأسد فضلا عن مواقع بالعاصمة بغداد ومنها السفارة الأمريكية التي تعرضت إلى هجوم بصواريخ تم اطلاقها من مكان قريب”.

وأعلنت الحكومة العراقية يوم امس الثلاثاء (26 كانون الأول 2023)، استشهاد عنصر وإصابة 18 آخرين بينهم مدنيون في قوات الحشد الشعبي بغارة جوية أمريكية على مقرهم في مدينة الحلة وسط محافظة بابل.

ونددت الحكومة العراقية في بيان لها بـ”استهداف مواقع عسكرية عراقية من قبل الجانب الأمريكي”، معتبرة أنه “فعل عدائي واضح وغير بناء”.

من جهتها قالت مصادر أمنية، إن” قصفا استهدف أحد مقرات الحشد في منطقة “الجزائر” التابعة لمدينة الحلة وسط بابل، كما سمع دوي انفجارات قوية قرب مطار أربيل الدولي فجر اليوم الثلاثاء.

وصرّح مصدر عسكري، أن الانفجارات وقعت في الساعة 4:00 فجر الثلاثاء وأعمدة الدخان تصاعدت في مكان القصف، حيث تعرض معسكر لحركة النجباء لقصف جوي مجهول، في حين أعلن البنتاغون تنفيذ ضربات استهدفت 3 منشآت لكتائب حزب الله في العراق.

وبحسب المصدر، فأن” القصف طال معسكرا للنجباء في منطقة “الفتح المبين” بناحية تاج الدين شمالي واسط، ويعتقد أنه نفذ بطائرة مسيرة، حيث سمع دوي 3 انفجارات تبعها إطلاق نار كثيف”.

تُتاح هذه الصورة أيضا في: العربية

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi