فبراير 23, 2024

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

أعفتهم من الغرامة والعقوبة.. كيف قدّم “جامعو السكراب” خدمة مجانية للمرشحين؟

أعفتهم من الغرامة والعقوبة.. كيف قدّم “جامعو السكراب” خدمة مجانية للمرشحين؟

بعد أيام طويلة من التربص، والخوف من العقوبات والاعتقال بتهمة “تخريب دعايات المرشحين”، باشر أصحاب “الستوتات وعجلات الحمل” ممن يمتهنون مهنة جمع “السكراب والحديد” أعمالهم، بجمع أعمدة وهياكل الحديد من الدعايات الانتخابية واللافتات التي تملأ شوارع وارصفة وساحات العاصمة بغداد والمحافظات العراقية الأخرى، في موسم يعد من أهم مواسم أرزاقهم.
وقبل اغلاق صناديق الاقتراع إيذانا بانتهاء العملية الانتخابية، بدأت اللافتات والدعايات الانتخابية تفقد الهياكل الحديدة وتحولت إلى كوم من البوسترات المرمية على الطرقات حيث أن ممتهني جمع السكراب ليسو بحاجة سوى إلى الهياكل الحديدية المرتبطة بهذه اللافتات.

سكراب بقيمة 1.6 مليار دينار
ويصل سعر الطن الواحد من سكراب الحديد الى 400 دولار، أي ان الكيلوغرام الواحد يبلغ اكثر من 600 دينار عراقي، فيما لايمكن التوصل لاحصائية دقيقة عن الوزن الإجمالي لهذه اللافتات، ولكن عموما يبلغ عدد المرشحين في العراق نحو 6 الاف مرشح، وباحتساب متوسط عدد اللافتات التي من الممكن ان ينشرها كل مرشح كحد ادنى قرابة 100 لافتة دعائية، سيكون لدينا 600 الف لافتة دعائية، بينما يبلغ متوسط وزن كل لافتة دعائية قرابة 7 كيلوغرام كحد ادنى، سيكون هنالك اكثر من 4 ملايين طن من الحديد المنتشر في الشوارع والجهاز للجمع من قبل ممتهني جمع السكراب، وتمثل قيمة هذا السكراب اكثر من مليار و600 مليون دينار عراقي.

كيف أسدى جامعو السكراب خدمة مجانية للمرشحين؟

تفرض القوانين وتعليمات المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، مهلة قدرها 30 يوما فقط من موعد انتهاء الانتخابات، يقوم خلالها المرشحون برفع دعاياتهم الانتخابية من الشوارع حفاظا على البيئة، ومن يخالف المهلة، تقوم البلدية بإزالة دعاياته الانتخابية ويتم فرض غرامات على المرشح تساوي كلفة رفع دعاياته الانتخابية، ويتم استقطاعها من مبلغ الامانات المودع التي يودعها المرشحون لدى المفوضية، واذا كانت كلفة إزالة الدعاية الانتخابية اكثر من مبلغ الامانات المودع لدى المفوضية، تقوم المفوضية بمخاطبة المرشح المخالف لتسديد فارق المبلغ خلال 10 أيام، واذا لم يسدد خلال المهلة المحددة يتم اتخاذ الإجراءات القانونية بحقه.
وفقا لذلك فأن أصحاب السكراب اسدوا خدمة مجانية للمرشحين حيث قاموا بإزالة الدعايات الانتخابية ولن يحتاج المرشحون لبذل الجهد لرفع الدعايات او تركها والتعرض لغرامات مالية من المفوضية والبلدية.

ويفرض قانون المفوضية على كل تحالف إيداع مبلغ امانات اشتراك يبلغ 10 ملايين دينار، اما الأحزاب فيفرض عليهم مبلغ 5 ملايين دينار، فيما يفرض على المرشحين المستقلين المنفردين مبلغ مليون دينار عراقي، وتعد هذه المبالغ غير قابلة للاسترداد وتقيد ايرادا نهائيا لخزينة الدولة، ووفقا لعدد التحالفات والمرشحين والأحزاب فان خزينة الدولة حصلت على اكثر من 600 مليون دينار عراقي من الامانات.

تُتاح هذه الصورة أيضا في: العربية

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi