يونيو 15, 2024

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

اتفاق على إلغاء سؤال القومية من التعداد العام للسكان في العراق

اتفاق على إلغاء سؤال القومية من التعداد العام للسكان في العراق

كشفت وزارة التخطيط العراقية، عن اتفاق جميع الأطراف على الغاء سؤال القومية من التعداد العام للسكان، الذي من المقرر أن يجرى في العشرين من شهر تشرين الثاني 2024.

المتحدث باسم وزارة التخطيط العراقية عبد الزهرة الهنداوي، قال لشبكة رووداو الاعلامية، يوم الثلاثاء (12 كانون الأول 2023) إنه “جرى يوم أمس الاثنين، اجتماع مهم بين وزير التخطيط الاتحادي ووزير التخطيط في حكومة اقليم كوردستان، فضلاً عن عدد من المعنيين من بينهم وكيل وزير التخطيط في حكومة اقليم كوردستان ورئيس الجهاز المركزي للاحصاء ووكيل وزارة التخطيط ومستشار صندوق الأمم المتحدة للسكان”.

وأوضح عبد الزهرة الهنداوي أن “الاجتماع ناقش الاستعدادات التي تجري الآن في اطار تنفيذ التعداد العام للسكان، حيث أكد الجانبان اهتمامهم بهذا الملف، والعمل المشترك من أجل توفير كل المتطلبات لإنجاح مشروع التعداد العام للسكان، الذي يمثل أهمية استثنائية للعراق الآن لحاجتنا الى الكثير من البيانات التي فقدناها نتيجة غياب التعداد العام للسكان في العقود الماضية”.

يشار الى أن التعداد العام للسكان في العراق أجري أعوام 1927 و1934 و1947 و1957 و1965 و1977 و1987 و1997.

المتحدث باسم وزارة التخطيط العراقية عبد الزهرة الهنداوي، أشار الى أن “التحضيرات قائمة على قدم وساق، ووضعنا خطة تفصيلية بتوقيتات زمنية محددة”، مبيناً أن “موعد تنفيذ التعداد سيكون في العشرين من شهر تشرين الثاني 2024، وأن المدة الآن صارت أقل من سنة التي تفصلنا عن اجراء المشروع، وستشهد المدة المتبقية استكمال كل المتطلبات والبنى التحتية الخاصة بالتعداد”.

عبد الزهرة الهنداوي، نوّه الى “حذف سؤال القومية من استمارة التعداد باتفاق جميع الاطراف، وعالجنا المشكلة التي كانت في 2010 والتي كانت أحد أسباب عدم إجراء التعداد العام للسكان في ذلك العام”.

وأردف أن “هنالك مستلزمات تتطلب أموالاً ليست بالقليلة، حيث تم تخصيص 100 مليار دينار عراقي لهذا العام، وربما نحتاج لضعف هذا الرقم في العام المقبل 2024، أي ربما 200-250 مليار دينار أخرى تضاف الى هذا المبلغ”.

وذكر الهنداوي أن “الأموال والتخصيصات مؤمنة لتنفيذ التعداد واستكمال المتطلبات من حيث شراء 120-130 الف جهاز لوحي (تابلت)، وأيضاً نحتاج الى أنظمة وبرامجيات، والى صور وخرائط جوية للوحدات الادارية على مستوى المحافظة والقضاء والناحية والقرية، والى انشاء مركز للبيانات، والى توفير التغطية الهاتفية لكل مناطق العراق وتدريب العدادين وغير ذلك، لذلك لابد من وجود تخصيصات مالية تغطي كل تلك المتطلبات، وفقاً للسقوف التي أشرنا اليها، ولا توجد مشكلة في هذا الجانب”.

كان عدد سكان العراق عام 1867 وفقاً لمحمد سلمان حسن في بحث نشره معهد الإحصاء في جامعة أكسفورد لا يتجاوز المليون وربع إلا قليلاً، أما فئات السكان الثلاث فكانت نسبتهم كما يلي:

القبائل البدوية: 35% من مجموع السكان.

القبائل الريفية: 41% من مجموع السكان.

أهل المدن: 24% من مجموع السكان.

وأجرت السلطات احصاء قبل شهر نيسان من عام 1920 تبين أن مجموع سكان بلاد ما بين النهرين (العراق) هو مليونين و849 ألفاً و282 نسمة.

تُتاح هذه الصورة أيضا في: العربية

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi