مايو 28, 2024

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

كتلة الديمقراطي الكوردستاني في البرلمان العراقي: على الحكومة الاتحادية تعويض ضحايا الانفال

كتلة الديمقراطي الكوردستاني في البرلمان العراقي: على الحكومة الاتحادية تعويض ضحايا الانفال

حق انساني ودستوري وقانوني

طالبت كتلة الحزب الديمقراطي الكوردستاني في البرلمان العراقي ، اليوم الجمعة ، الحكومة الاتحادية العراقية الايفاء بعهودها بتعويض ضحايا الانفال والتعامل بجدية اكبر مع هذا المطلب، الذي هو حق انساني ودستوري وقانوني.

وقالت الكتلة في بيان: “تمر علينا الذكرى الـ 35 لعمليات الانفال سيئة الصيت، التي ارتكبها النظام العراقي الدكتاتوري السابق بحق ابناء شعبنا في كوردستان الابية، والتي راح ضحيتها نحو 182 الف مواطن كوردستاني غالبيتهم من الاطفال والنساء والشيوخ،”.

مضيفاً ، ان ” تلك الجريمة الوحشية التي يندى لها جبين البشرية من هول ما وقع من مجازر وابادة جماعية كان هدفها كسر شوكة النضال التحرري الكوردستاني وتحطيم ارادة شعب كوردستان في نضاله لنيل حقوقه التي اقرتها المواثيق الدولية والاممية”.

واردف البيان ، ان ” عمليات الانفال البشعة، التي انطلقت في مطلع ربيع عام 1988 واستمرت لثمانية مراحل حتى مطلع ايلول من العام نفسه، والتي تم فيها استخدام وحشي ومفرط للقوة الغاشمة ضد المدنيين والعزل من ابناء شعب كوردستان، وخاصة السلاح الكيماوي المحرم دوليا فضلا عن اسلحة اخرى محرمة اسفرت عن ابادة 5 الاف قرية كوردستانية في عموم محافظات كركوك، السليمانية، اربيل، ودهوك، فضلا عن تسفير عشرات الالاف من العوائل نحو المصير المجهول الى صحارى جنوب العراق حيث تم اعدامهم بلا اي شفقة مع دفن الالاف منهم وهم احياء”.

ومضى البيان ، بالقول ان ” هنالك مئات القصص المؤرشفة والموثقة التي تكشف جانبا من هول تلك الجريمة البشعة بحق الكورد وكوردستان”.

مشدداً ” ومن هنا بات لزاما على الحكومة الاتحادية العراقية وبعد كل هذه السنوات الايفاء بعهودها بتعويض ضحايا الانفال والتعامل بجدية اكبر مع هذا المطلب، الذي هو حق انساني ودستوري وقانوني” .

مشيراً ، بالقول ” ونؤكد انه رغم قسوة وبربرية وبشاعة عمليات الانفال ورغم حجم الخسارة الموجعة لشعبنا المكافح، فانها فشلت في ارضاخ شعبنا وبيشمركته الابطال، وهذا درس لكل من يفكر بالمغامرة في تجربة حظوظه في كسر ارادة شعب كوردستان الحر والعنيد”.

وختم البيان ” المجد والخلود لضحايا الانفال .. الخزي والعار لكل من تورط في تلك الجريمة البشعة.. وعاش شعب كوردستان والبيشمركة الابطال وقيادته الحكيمة”.

تُتاح هذه الصورة أيضا في: العربية

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi