فبراير 01, 2023

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

استياء شعبي في الموصل بسبب محاولات تحويل أملاك الوقف السني إلى الشيعي

استياء شعبي في الموصل بسبب محاولات تحويل أملاك الوقف السني إلى الشيعي

أثارت محاولة الاستيلاء على أملاك الوقف السني في محافظة نينوى، وضمها للوقف الشيعي، غضبا واستياء شعبيا واسعا.

حيث أكد مواطنون وناشطون في الموصل رفضهم القاطع لتلك المحاولات، والتي جاءت بذريعة إعادة تأهيل مرقدي فاطمة بنت الحسن والإمام يحيى أبو القاسم في الموصل.

وشددوا على أن تلك المحاولات بدأت قبل احتلال داعش للموصل وتصاعدت بعد تحرير المدينة، واصفين تلك المحاولات بأنها سرقة لأملاك تعود عائديتها للوقف السني في نينوى منذ عقود من الزمن.

من جانبه أعلن الوقف السني في نينوى خلال مؤتمر صحفي، إن «الوقف تقدم بشكوى في القضاء ضد المتبرع بإعمار مرقدي يحيى أبو القاسم وفاطمة بنت الحسن بالموصل».

وقال الوقف السني في نينوى، إنه أقام «دعوى قضائية بحق المتبرع بإعمار المرقدين إذ أن إدارة الموقعين ومرجعيتهما تعود للوقف السني ولايحق للمتبرع التصرف فيهما وتحويل ملكيتهما للوقف الشيعي».

هذا وانتقد نواب نينوى خلال المؤتمر الصحفي المنعقد اليوم الأحد، في مديرية الوقف السني، ظهور من يحاول أن يثير الفتنة في محافظة نينوى في طريقة مخالفة للقانون والعرف.

وقال النائب منصور المرعيد: «إننا كنواب نرفض رفضا قاطعا أي عمل يتعارض مع القانون ويؤدي إلى انقسام أبناء المجتمع الواحد وسيكون لنا تواصل مع الجهات المعنية لمحاولة حسم الأمر وفق القانون والتعليمات النافذة بما يحفظ حقوق كل طرف، وبخلاف ذلك سوف نلجأ للقضاء العراقي».

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi