يونيو 15, 2024

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

بعد التقارب الكوردي.. الاطار يتحرك نحو الصدر وينفي اتفاقه مع المستقلين

بعد التقارب الكوردي.. الاطار يتحرك نحو الصدر وينفي اتفاقه مع المستقلين

كشفت نائبة عن الإطار التنسيقي، اليوم السبت، عن تحرك لتقريب وجهات النظر بين القوى الشيعية بعد التقارب الكوردي على منصب رئيس الجمهورية، فيها نفت وجود اتفاق مع المستقلين على مرشح رئاسة مجلس الوزراء القادم.

وقالت النائبة ابتسام الهلالي لوكالة شفق نيوز، إن “الإطار التنسيقي يعقد اجتماعات مستمرة لحل الازمة والخروج من الانسداد السياسي”، لافتة إلى أن “هناك تحركاً لتقريب وجهات النظر بين القوى الشيعية المتضمنة بالإطار التنسيقي والكتلة الصدرية بعد التقارب الكوردي على منصب رئيس الجمهورية”.

وأضافت الهلالي، أن “الانباء التي تتحدث عن وجود اتفاق يجمع الإطار التنسيقي والنواب المستقلين على اختيار حيدر العبادي كمرشح لمنصب رئيس مجلس الوزراء غير صحيحة”.

وتابعت الهلالي، أنه “لغاية اللحظة لا يوجد أي اتفاق بين الإطار التنسيقي والكتلة الصدرية او الإطار والمستقلين على شخصية محددة لمنصب رئيس الحكومة الجديدة”.

وزار رئيس إقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني، مدينة السليمانية قبل أيام عدة، والتقى قيادات الاحزاب هناك ومن ضمنهم الاتحاد الوطني لبحث الأزمات السياسية والخلافات.

واعتبر الاتحاد الوطني “زيارة بارزاني إلى السليمانية، مباركة لتوحيد الصف الكوردي وحل المشكلات السياسية وتشكيل الحكومة المقبلة”، مؤكداً أن “الزيارة مثلت فرحة للعراقيين وانتصاراً للقوى الكوردية للخروج من الانسداد والإسراع في اختيار رئيس الجمهورية ورئيس مجلس الوزراء الاتحادي”.

تُتاح هذه الصورة أيضا في: العربية

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi