مايو 28, 2024

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

إطلاق سراح سجين في إيطاليا.. لسبب ولا أغرب!

القاتل والضحية

إطلاق سراح سجين في إيطاليا.. لسبب ولا أغرب! 

لن تصدق هذه الحكاية، فقد تم إطلاق سراح رجل بدين كان قد حكم عليه بالسجن لمدة 30 عاما بعد أن قتل صديقته، لأن سجنه الإيطالي لم يعد يتمكن من تلبية متطلبات نظامه الغذائي منخفض السعرات الحرارية.

200 كلغ

الحكاية بدأت بعدما طعن ديميتري فريكانو صديقته إريكا بريتي البالغة من العمر 27 عاما، 57 طعنة في يونيو 2017، فأُدين بالقتل في عام 2019، حيث حُكم عليه بالسجن 30 عاما، ويقضي عقوبته في أحد سجون تورينو.

ومنذ أن تم سجنه، ارتفع وزن الرجل البالغ من العمر 34 عامًا من 120 كلغ (18 حجرا) إلى 200 كجم (31 حجرا).

فقضت محكمة في تورينو الآن بضرورة السماح لفريكانو بقضاء بقية عقوبته تحت الإقامة الجبرية في منزل والديه، قائلة إن السجن غير قادر على تزويده بالنظام الغذائي الخاص الذي يحتاجه، وفقا لصحيفة “التيلغراف”.

إضافة إلى الزيادة الكبيرة في الوزن، ورد أن فريكانو كان يدخن حوالي 100 سيجارة يوميا في السجن.

وقالت المحكمة إن حالته الصحية “لم تعد متوافقة مع نظام السجن”، مشددة على أنه كان يعاني من صعوبة في المشي ومن شأن البقاء في السجن أن يؤدي إلى خطر على حياته مرتبط بمخاطر القلب والأوعية الدموية.

الضحية الشابة

“طعنة في القلب”

من جهته، قال فابريزيو بريتي، والد بريتي، إن السماح له بالبقاء رهن الإقامة الجبرية أمر مخز، مؤكدا أنه لا يتمنى الموت لأي شخص، لكن هذه الملحمة بأكملها لن تنتهي إلا برحيله، ولا شيء يمكن أن يعيد ابنتي الصغيرة، وفق قوله.

كما اعتبر أن سماع خبر إطلاق سراح فريكانو من السجن كان “مثل طعنة في القلب”.

يشار إلى أن المسجون كان أكد أنه بحالة صعبة، حيث أصبح وزنه 200 كلغ، ومحصور على كرسي متحرك، ولم يتمكن من غسل نفسه لسنوات.

تُتاح هذه الصورة أيضا في: العربية

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi