مايو 20, 2024

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

شاب تركي “غيور” حاول خنق عشيقته فجراً.. فقتل وأصاب 4 آخرين

شاب تركي “غيور” حاول خنق عشيقته فجراً.. فقتل وأصاب 4 آخرين
بعد إلقاء القبض عليه.. زعم أنه يعاني من مرضٍ نفسي وأنه لا يتذكر أي شيء عن الجريمة

صُدم سكان حي شعبي يقع في ولاية أضنة التركية الواقعة جنوبي البلاد على الحدود مع سوريا، من جريمة ارتكبها رجل تركي أراد التخلص من عشيقته، فقتل شخصاً واحداً وأصاب 3 آخرين بجروح، وفق ما ذكرت وسائل إعلام محلية أفادت أيضاً أن الجريمة وقعت عند الساعة الثالثة من فجر اليوم الخميس.

وبحسب وسائل الإعلام، حاول رجل تركي يدعى أحمد جان غبن، خنق عشيقته في شقة تقع في شارع سيحان بولاية أضنة، لكنها صرخت، فحاول 4 رجال إنقاذها، وهو ما تمّ بالفعل، إلا أن نجاتها من الخنق على يد عشيقها كان مكلفاً فقد قُتِل شخص واحد وأصيب 3 آخرون بجروح جرّاء ذلك.

وبحسب التفاصيل التي أوردتها وسائل الإعلام نقلاً عن عشيقة الرجل التركي، فقد قام عشيقها بإطلاق النار من مسدّسه الشخصي على 4 رجال كانوا يحاولون إخراج عشيقته من بين يديه، وهو ما أدى لمقتل شخصٍ واحد وإصابة 3 آخرين بجروح وهم يتلقون العلاج الآن في مستشفى سيحان الحكومي الذي يقع في وسط الولاية.

ووفق مصادر “العربية.نت” لم تكن عشيقة الرجل التركي على معرفة مسبقة بالرجال الأربعة الذين قاموا بإنقاذها، إلا أنهم كانوا جميعاً في شقةٍ قريبة منها عندما سمعوا صراخها وحاولوا إنقاذها لاحقاً.

وذكر موقع تلفزيون “إن تي في” NTV المحلي أن الشرطة اعتقلت المهاجم عقب مرور ساعات بعد جريمته التي راح ضحيتها شخص واحد.

وكشف الموقع أن المهاجم مدمن مخدّرات وقد أقدم على ارتكاب جريمته على ما يبدو دون وعي، لكن التحقيقات متواصلة معه لمعرفة المزيد من التفاصيل.

ويعود سبب محاولته في خنق عشيقته إلى غيرته عليها، وفق ما أورد الموقع الإلكتروني للتلفزيون المحلي “إن تي في” NTV والذي اكتفى بذكر اسم عشيقته “نسرين” مضافاً إليه حرف “س” وهو الحرف الأول من اسم عائلتها.

وفارق أحد منقذي نسرين الحياة بطلق ناري في عنقه، في حين تعددت إصابات الثلاثة الآخرين وبينهم واحدٌ أصيب بطلقٍ ناري في قدمه.

كما قامت الشرطة بأخذ شهادات الجيران لمعرفة المزيد حول الجريمة التي وقعت في أضنة قبل ساعات.

ورغم أن مرتكب الجريمة حاول الفرار من الشرطة، لكن مكتب جرائم القتل تمكن من إلقاء القبض عليه اليوم وزعم أنه يعاني من مرضٍ نفسي وأنه لا يتذكر أي شيء عن الجريمة التي حصلت لأنه كان تحت تأثير الكحول، وفق ما أفاد في شهادته الأولية للشرطة قبل أن يتمّ تحويله لاحقاً إلى المحكمة.

وقالت عشيقته في إفادتها للشرطة بدورها إنها تعاني من أزمة مع عشيقها الذي حاول خنقها فأطلق النار على رجالٍ حاولوا مساعدتها من الشقة المجاورة.

تُتاح هذه الصورة أيضا في: العربية

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi