مايو 24, 2024

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

الدول الأعلى كثافة بالصلعان.. وما هو السبب؟

الدول الأعلى كثافة بالصلعان.. وما هو السبب؟

يعد الصلع أكثر شيوعا عند الرجال منه عند النساء، ولكن يمكن أن يحدث لأي شخص تقريبا. وهناك العديد من الأسباب المحتملة التي قد تؤدي إلى الصلع بينها الأسباب الوراثية.

ويكون الصلع عند الذكور أكثر شيوعا في بعض البلدان منه في بلدان أخرى. ووفقا لتقرير نشرته صحيفة “ديلي ميل”، فإن هناك استنادا إلى الأرقام التي جمعتها World Population Review، وبناء على بيانات من عيادة (Vantage Hair Clinic)، 21 دولة حول العالم، هي الأعلى نسبة من حيث عدد الرجال الذين يعانون من الصلع، وكثير منها كان بها عدد كبير من سكان القوقاز، وهي مجموعة تميل إلى فقدان شعرها بشكل أسرع من الأجناس الأخرى.

وتصدرت جمهورية التشيك الترتيب، حيث أن نحو 42.8% من الرجال يفقدون شعرهم أو يصابون بالصلع. وقد يعود ذلك إلى أن الغالبية العظمى من السكان من القوقاز، أو إلى النظام الغذائي، حيث إن المطبخ التشيكي مليء بأطباق تقل فيها احتمالية احتواء كميات كبيرة من الفيتامينات والمعادن اللازمة لنمو الشعر.

ووجدت مراجعة أجريت عام 2018 ونشرت في مجلة Nutrients أن 95% من السكان الذين شملهم الاستطلاع في جمهورية التشيك يعانون من نقص فيتامين D.

وتأتي إسبانيا في المركز الثاني بنسبة قريبة جدا، حيث أن ما يقارب 42.6% من مواطنيها الذكور يعانون من الصلع.

وتحتل ألمانيا المركز الثالث حيث أن نحو 41.2% من مواطنيها الذكور صلع. وتليها فرنسا بنسبة 39.24% من الذكور الصلع.

والمملكة المتحدة هي خامس دولة من حيث معدلات الصلع الأعلى، حيث يعاني 39.23% من الرجال من درجة معينة من تساقط الشعر أو الصلع. وعلى غرار جمهورية التشيك، يمكن أن يكون العرق عاملا مساهما في ذلك، حيث وجدت بيانات التعداد السكاني لعام 2021 أن 82% من السكان في إنجلترا وويلز هم من القوقاز.

ووجد استطلاع نُشر في وقت سابق من هذا العام أن 60% من البريطانيين يعانون من نقص في فيتامين D، وأن واحدا من كل خمسة يعاني من نقص الفيتامين. ويعاني واحد من كل 10 بريطانيين فوق سن 75 عاما من نقص فيتامين B12، وهو عنصر غذائي حيوي آخر لنمو الشعر.

واحتلت إيطاليا المرتبة السادسة بنسبة 39.2%، وهولندا المركز السابع بنسبة 39%، بينما جاءت الولايات المتحدة في المرتبة الثامنة عالميا بنسبة 37.9%.

والولايات المتحدة هي دولة أخرى يغلب عليها الطابع القوقازي (75% من الأمريكيين تم تحديدهم على أنهم من “البيض فقط” في أحدث بيانات التعداد السكاني، مع العديد من أوجه القصور في المغذيات).

ووفقا للمعاهد الوطنية للصحة (NIH)، فإن 42% من الأمريكيين يعانون من نقص فيتامين D.

واحتلت كندا المرتبة التاسعة بنسبة 36.29% من الرجال الصلع، ثم تلتها بلجيكا في المرتبة العاشرة بنسبة 36.02%.

ويأتي ترتيب بقية الدول الأعلى نسبة صلع لدى الرجال كما يلي:

– سويسرا 33.81%

– أستراليا 32.83%

– السويد 32.76%

– اليونان 31.9%

– النرويج 31.84%

– النمسا 31.75٪%

– الدنمارك 31.03%

– البرتغال 30.98%

– أيرلندا 30.18%

– فنلندا 29.96%

– نيوزيلندا 28.9%

ووفقا لجمعية تساقط الشعر الأمريكية (AHLA)، فإن 95% من تساقط الشعر لدى الرجال ناتج عن الصلع الوراثي، المعروف أيضا باسم الصلع الذكوري.

وهذه سمة موروثة تمنح الرجال انحسارا لخط الشعر وترقق أو تساقط الشعر في منطقة التاج في فروة الرأس. وهي ناتجة عن حساسية وراثية لمنتج ثانوي في هرمون التستوستيرون يسمى ديهدروتستوستيرون (DHT أو هرمون الذكورة).

وتزداد احتمالية الإصابة بالصلع مع التقدم في العمر. وهذا لأنه مع تقدم الرجال في العمر، يتحول هرمون التستوستيرون إلى ديهدروتستوستيرون، لذلك يميل أولئك الذين لديهم حساسية تجاهه إلى فقدان شعرهم في النهاية.

وبحسب جمعية تساقط الشعر الأمريكية، سيكون لدى 85% من الرجال شعر أرق بشكل ملحوظ بحلول سن 50، وسيبدأ 25% في الصلع قبل أن يبلغوا 21 عاما.

جدير بالذكر أن ربع السكان الذكور البالغين على الأقل في جميع البلدان الـ 21 التي تم تحليلها، كانوا يعانون من فقدان الشعر أو الصلع التام. ولم يكن واضحا ما هو الحد الأدنى للعمر في البيانات.

المصدر: ديلي ميل

تُتاح هذه الصورة أيضا في: العربية

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi