يونيو 21, 2024

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

ثلاثة معاصر تنتج زيت الزيتون لأول مرة في نينوى

ثلاثة معاصر تنتج زيت الزيتون لأول مرة في نينوى

كشف مدير زراعة نينوى، ربيع يوسف، إقامة 3 معاصر لإنتاج زيت الزيتون في المحافظة للمرة الأولى، والاستفادة من مخلفات زيت الزيتون في إنتاج صابون الغار، مشيراً إلى أنه “نطمح أن تصل عدد مزارع الزيتون في نينوى إلى 3 آلاف مزرعة”.

وقال ربيع يوسف، اليوم الاثنين (20 تشرين الثاني 2023)، لشبكة رووداو الإعلامية إن “مناطق بعشيقة وبحزاني كانت تهتم بزراعة الزيتون ولكن لم تكن تستثمر هذا المحصول في عملية إنتاج زيت الزيتون، بل كان يستخدم في المائدة العراقية لاستعماله في المخللات”.

وأضاف: “نحن في مديرية زراعة نينوى تبنينا مشروع دعم هذه البساتين والمساحات المزروعة بتحويل هذا المنتج إلى زيت زيتون حيث تم إقامة 3 معاصر رئيسية في محافظة نينوى الأولى في شعبة زراعة بعشيقة والثانية في بلدية بعشيقة والثالثة في محطة بستنة نينوى هذه المعاصر هي بطاقة ما يقارب 600 كيلو في الساعة الواحدة”.

وأشار إلى أن ذلك تم بدعم من منظمة الفاو “قمنا بدعم أصحاب البساتين، وتهيئة جانيات أوتوماتيكية لتجهيز المزارعين والفلاحين الذين يعملون في هذا القطاع وغالبيتهم في مناطق بعشيقة وبحزاني وتلعفر وزمار”.

إنتاج الزيتون بحسب قول مدير زراعة نينوى “يختلف من موسم لآخر، فلم يكن هناك اهتمام كبير جداً في السنوات الماضية بهذه البساتين، وكان الانتاج ضئيلاً يعتمد على سنوات تساقط الامطار فعملية جني المحصول كانت مكلفة، وكذلك لم يكن يدخل في صناعة زيت الزيتون، ولكن بعد توفير جانيات، وبعد دخول هذا المحصول في إنتاج زيت الزيتون، هناك عمل من قبل الفلاحين والمزارعين للاهتمام بهذا المشروع”.

وتابع: “لا توجد أرقام محددة لإنتاج الزيتون في محافظة نينوى حيث كانت كلها استنتاجية افتراضية، ولكن بعد دخول هذا المحصول في عامه الأول لإنتاج زيت الزيتون في نينوى بدأت بوادر تحديد النسب بالنسبة للمساحات المزروعة في محافظة نينوى، وكذلك تحديد إنتاجية الشجرة الواحدة في محافظة نينوى من خلال عمليات قمنا بها نحن في زراعة نينوى من فحص التربة والمياه من أجل إمداد أشجار الزيتون بالعناصر المطلوبة لها”.

عدد بساتين الزيتون في محافظة نينوى بحسب قول مدير زراعة المحافظة هي “متفاوتة بالمئات فكل بستان يختلف حسب المساحة المزروعة هنالك بساتين تحتوي على 1500 شجرة زيتون، وأخرى 900 شجرة زيتون و600 شجرة في بساتين أخرى”.

في السياق أكد أن “هناك توجهاً كبيراً لتطوير هذا القطاع، وخاصة بعد دخول الزيتون في عملية صناعة زيت الزيتون، وبعد توفير المعاصر المطلوبة في محافظة نينوى التي فيها 3 معاصر”.

ويتم العمل على الاستفادة بحسب قوله من “مخلفات زيت الزيتون في انتاج صابون الغار، والفحم لاستخدامها في أمور أخرى”، مشيراً إلى أنه “نطمح في زراعة نينوى بأن يصل عدد المزارع في نينوى إلى 3 آلاف مزرعة”.

تُتاح هذه الصورة أيضا في: العربية

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi