مايو 28, 2023

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

شفان شيخ علو: تهنئة بمناسبة مرور 30عاماً على تأسيس مركز لالش الثقافي والاجتماعي

تهنئة بمناسبة مرور 30عاماً على تأسيس مركز لالش الثقافي والاجتماعي

شفان شيخ علو

يستحق مركز لالش مرآتنا الثقافية والاجتماعية الذي تأسس قبل ثلاثة عقودٍ من الزمن كل تقدير، فهو الذي يضم إليه كل الإيزيدية، ويمنحهم شعوراً بالفخر والاعتزاز بوجود صرح حضاري، وبطابعه الديني المنفتح مثله، وفي قلب مدينة دهوك.

ومن يتابع تاريخ تأسيسه إلى الآن، والنشاطات التي قدَّمها من احتفاء بمناسبات قومية ووطنية ودينية كوردية عامة وإيزيدية خاصة، والتأثير الجميل الذي خلَّفته هذه النشاطات، إلى جانب الصحف والمجلات والكتب التي تصدرها، والندوات والمحاضرات الثقافية، يتأكد له الدور العظيم لهذا المركز المنير والفعال.

نعم، المراكز التي تجمع بين ما هو اجتماعي وديني وثقافي مثل لالش، تكون شاهدة على هوية تاريخية لأهلها، وعنواناً لا يخطئه أي كان للتأكد منها. ولا يستطيع أحد أن ينكر الدور الفعال الذي قام ويقوم به لالش منذ تأسيسه وإلى اليوم، وهو في ازدياد وتأكيد على مدى تأثيره في نفوس الذين يؤمنون بأهميته، حتى من غير الإيزيدية، لأن لالش له دور تنويري ويدعو إلى المحبة ونبذ الكراهية والتعايش الاجتماعي، ومواجهة كل المحاولات التي تسيء إلى شخصية الكوردية عموماً والإيزيدي خصوصاً. لالش في أنشطته، وضمن أهدافه، يشدد على وجوب الاحترام المتبادل، بين الذين يعتنقون ديانات مختلفة، والجامع المشترك هو محبة الوطن، والدفاع عن المجتمع الذي يتعاون أفراده مع بعضهم البعض، والاستمرار في الطريق الذي يؤدي إلى المزيد من النجاحات.

لهذا، باسمي أنا شفان شيخ علو، أهنىء مركزنا لالش، وكل الذين تركوا بصمات مشرقة في صفحته المضيئة، منذ تأسيسه، من الذين رحلوا ومن الذين يشرفون على إدارته وتنظيم أنشطته، والذين يعترفون بأفضاله، ويشاركون في أنشطته، لكل هؤلاء أقول: كل سنة ولالشنا بالمزيد من العطاء، وشعبنا الكوردي  بخير أكثر. ومبارك كل من يدعم مركزنا ويزيد في نشاطاته، بما يفيد الجميع ودون استثناء، والبقاء لمن يقوم بفعل الخير والدعوة إليه .

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi