مايو 22, 2024

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

داخلية إقليم كوردستان: ألمانيا تدعم تنفيذ اتفاق سنجار

داخلية إقليم كوردستان: ألمانيا تدعم تنفيذ اتفاق سنجار

أكدت وزارة داخلية إقليم كوردستان، أن ألمانيا تدعم تنفيذ اتفاق سنجار، وطلبت إتخاذ خطوات عملية لتنفيذه.

وقال مدير عام ديوان وزارة داخلية إقليم كوردستان، هيمن ميراني، لشبكة رووداو الإعلامية، الذي مثّل حكومة إقليم كوردستان في اجتماع عقد بين ألمانيا والعراق إقليم كوردستان والمجلس الاستشاري الإزيدي يوم أمس (28 آذار 2023) في برلين: “طلبنا من الحكومة الألمانية أن تدعم المؤسسات في العراق وإقليم كوردستان، لتنفيذ قرار البرلمان الألماني حول الاعتراف بالإبادة الجماعية للإزيديين”.

وأضاف أن المسؤولين الألمان استفسروا حول سبل توفير الأرضية المناسبة لعودة النازحين الإزيديين إلى ديارهم، والحيلولة دون حدوث إبادة جماعية أخرى في حال عودتهم.

رداً على استفسارات المسؤولين الألمان، أوضح هيمن ميراني بأنهم أكدوا على “تنفيذ المراحل الثلاث التي وردت في اتفاق سنجار، وتبدأ بانتخاب إدارة محلية من أهالي سنجار في المرحلة الأولى، كي تتمكن من تمثيل سنجار”.

وعقد اجتماع برلين لبحث سبل تنفيذ المواد التي وردت في القانون الذي أقره البرلمان الألماني في (19 كانون الثاني 2023)، واعترف بموجبه بالإبادة الجماعية للكورد الإزيديين.

هيمن ميراني تابع: “طلبنا أن يسلم الملف الأمني في سنجار إلى الشرطة والقوات العراقية في المدينة، حيث يجري الحديث عن وجود 1700 شرطي عراقي في سنجار، ووفق اتفاق سنجار من المقرر تعيين 2500 شرطي 1000 منهم من أهالي مدينة سنجار، و1500 آخرين من القرى والمخيمات في أطرافها، وبيّن ممثل الحكومة العراقية خلال الاجتماع أن العملية في مراحلها الأخيرة، وسيتقدم موضوع الأمن بتعيينهم نحو تنفيذ المراحل الأخرى من الاتفاق”.

في (10 تشرين الأول 2020) وقعت الحكومة الاتحادية العراقية وحكومة إقليم كوردستان على اتفاق سنجار التي تضمنت ثلاثة محاور، إداري وأمني ومحور إعادة الإعمار.

بشأن خطوات حكومة إقليم كوردستان لتنفيذ الاتفاق، أوضح هيمن ميراني أن “الاتفاق ثنائي، وحكومة إقليم كوردستان مستعدة لتنفيذ التزاماتها بموجبه، وقد إدرج تنفيذ الاتفاق في برنامج حكومة السوداني”.

وشدد على ضرورة العودة الطوعية للنازحين قائلاً: “لا يمكن إغلاق المخيمات عنوة وإجبار النازحين على العودة، خصوصاً وأن ملف الإزيديين مختلف وليسوا كباقي النازحين، حيث تعرضوا إلى الإبادة الجماعية بسبب هويتهم الدينية ومن ثم القومية، لذا لا يمكنهم العودة ما لم يطمئنوا بأن بوسعهم ممارسة شعائرهم الدينية بحرية، وقد بحثنا هذه النقاط معهم بالتفصيل، وكان الاجتماع ودياً وصريحاً”.

الاجتماع بين ألمانيا، العراق وإقليم كوردستان، حضره أيضاً ممثلوا الكورد الإزيديون الذين تحدثوا حلو سبل تنفيذ الاتفاق.

مدير عام ديوان وزارة داخلية إقليم كوردستان نوّه إلى أن تنفيذ اتفاق سنجار “مطلب للإزيديين الذين يشكلون جزءاً مهماً من المجتمع العراقي”.

وأشار إلى أن النواب الألمان تحدثوا عن الضغوط التي تتعرض لها الحكومة الألمانية من قبل المواطنين والمغتربين الإزيديين الذين لديهم مكانة قوية ويضغطون عليها للعمل على تنفيذ اتفاق سنجار ومطالب الإزيديين”.

ولفت إلى أن الحكومة الألمانية أكدت خلال الاجتماع دعمها لتنفيذ الاتفاق، “لكنها طلبت خطوات عملية من الحكومة العراقية”.

بحسب هيمن ميراني، فإن ألمانيا “جادة في تقديم كل أشكال الدعم، لكنهم بحاجة إلى خطوات عملية، وقد أبلغوا ممثل الحكومة العراقية خلال الاجتماع، بأنهم ينتظرون خطوات عملية لتفيذ اتفاق سنجار، كي يدعموها”.

تُتاح هذه الصورة أيضا في: العربية

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi