فبراير 06, 2023

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

المركز الاستشاري الإزيدي: الحكومة العراقية مسؤولة عن إعمار سنجار

المركز الاستشاري الإزيدي: الحكومة العراقية مسؤولة عن إعمار سنجار

أعلن ممثل المركز الاستشاري الإزيدي في ألمانيا، عرافان أورتاج، أن مشروع القانون الاعتراف بالإبادة الجماعية للكورد الإزيديين، والذي من المقرر أن يعقد البرلمان الألماني جلسة بشأنها في الـ 19 من الشهر الجاري، يؤكد على إعادة إعمار سنجار وعودة النازحين الكورد الإزيديين إلى ديارهم، مشدداً على أن الحكومة العراقية مسؤولة عن إعمار سنجار.
 
وقال ممثل المركز الاستشاري الإيزدي ألمانيا، عرفان أورتاج، لشبكة رووداو الإعلامية، اليوم السبت (14 كانون الثاني 2023)، إن العمل يجري منذ ثماني سنوات للاعتراف بما تعرض الإزيديون على يد داعش كـ “إبادة جماعية”.
 
ومن المقرر أن يعقد البرلمان الألماني في الـ 19 من هذا الشهر جلسة، حول قانون الاعتراف بالإبادة الجماعية للكورد الإزيديين، وأغلب الكتل البرلمانية متقفة للتصويت عليه. 
 
عرفان أورتاج أضاف: “كمواطن إزيدي في ألمانيا، أطلب منذ 8 سنوات من البرلمان الاتحادي الاعتراف بالإبادة الجماعية”.
 
يأتي ذلك في وقت اعترفت فيه دول أوروبية بالإبادة الجماعية للكورد الإزيديين.
 
ممثل المركز الاستشاري الإيزدي، بيّن أن اقرار القانون من قبل البرلمان الألماني ستكون “خطوة مهمة”، مشيراً إلى القانون يطالب الحكومة الاتحادية وحكومة إقليم كوردستان ببذل مساع مشتركة لإعادة إعمار سنجار وعودة النازحيين الإزيديين.
 
في هذا السياق، شدد عرفان أورتاج على أن المسؤولية الرئيسية تجاه الكورد الإزيديين تقع على عاتق الحكومة العراقية.
 
يقر البرلمان في مشروع القانون الذي نشرته شبكة رووداو الإعلامية في وقت سابق، بأن “الجرائم التي ارتكبها داعش سنة 2014 على الأراضي العراقية ضد المكون الإيزدي هي إبادة جماعية وحسب ميثاق الأمم المتحدة لمنع ومعاقبة جرائم الإبادة الجماعية”.
 
ويطالب “الحكومة العراقية بالإسراع في تطبيق قانون الناجيات الذي صدر في آذار 2021 من البرلمان العراقي، وصرف التعويضات الواردة في هذا القانون للناجيات من جرائم داعش”.
 
كما يطالب “الحكومة المركزية العراقية وحكومة إقليم كوردستان وكل الفاعلين ذوي العلاقة في المنطقة بالتطبيق والالتزام باتفاق سنجار لسنة 2020 مع إشراك كل المجتمع الإيزدي في الاتفاق”.
 
بعد سيطرتهم على الموصل في حزيران 2014، اجتاح مسلحو داعش سنجار في الثالث من آب من نفس العام، حيث ارتكبوا جريمة الإبادة الجماعية بحق الكورد الإزيديين واستعبدوا النساء وجنّدوا الأطفال الصغار كما نزح مئات الآلاف الآخرين.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi