مايو 26, 2024

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

خضر دوملي: مركز لالش ضرورة تأريخية لوجوده وأستدامته

مركز لالش  ضرورة تأريخية لوجوده وأستدامته

خضر دوملي

 تمضي الذكرى الثلاثين لتأسيس مركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك الذي يعد اول مركز رسمي يخص شؤون الايزيدية في اقليم كوردستان / العراق والمنطقة ، تأتي هذه الذكرى والمركز يعزز وجوده ومكانته ويقدم رسالته التي تتلخص بأن وجوده ضرورة تأريخية وأستدامته مسؤولية انسانية ليس للايزيدية وحدهم .

مر مركز لالش بالعديد من المراحل والمحطات المهمة وهنا يتطلب تثمين جهود الهيئة التأسيسية الاولى بالكثير  من الامتنان الذين فكروا لوضع حجر الاساس لهذا الصرح الثقافي المهم ، الصرح المؤسسة التي بذل العاملين فيها  خلال ثلاثين عاما جهودا مهمة للحفاظ على الارث التاريخي والثقافي والفكري للايزيدية والتعريف به ، وتنفيذ العديد من الفعاليات التي تعد أنعطافة  مهمة في تاريخ الايزيدية يتطلب الوقوف عنده وتطويره وأستدامته  وفق معطيات المرحلة ووضع الايزيدية الحالي .

النشاطات والنتاجات من مؤتمرات و ندوات و فعاليات ثقافية من قبل الهيئة العليا او فروع  ومكاتب المركز – الكتب والاصدارات والجريدة والموقع الالكتروني والبرامج الاذاعية والتلفزيونية التي قدمها مركز لالش خلال تاريخه في ثلاثين عاما تعد  مساهمة فاعلة في رفد المكتبة المعرفية بخصوص الايزيدية وتوثيق لمرحلة مهمة من مراحل وجود الايزيدية، وهي مساهمة سدت الكثير  من الفراغ و أوصلت صوت الايزيدية للعديد من المنابر الثقافية والمعرفية والاكاديمية  ولكن يتطلب مراجعة كل هذه النتاجات وبناء افكار جديدة على ضوئها وتجديدها وتنميتها بملا يتلائم وواقع الايزيدية في العراق و اقليم كوردستان.

وجود مركز لالش لايخص شخص يتولى المسؤولية فيها او يعمل في احد مكاتبها او فروعها ، وجود هذا المركز ضرورة حضارية ومن الضروري الحفاظ عليه ودعمه ومساندته لكي يبقى منبرا ثقافيا ومعرفيا مهما يمثل الايزيدية في ربوع كوردستان  وخارجها.

ثلاثين عاما تمضي و المسيرة مستمرة ، عثرات و نجاحات، خطوات تأجلت واخرى في الطريق لمن يمد لها يد العون … تنتظر مركز لالش الكثير، ففي ظل الاوضاع التي يعيشها العراق بشكل عام واقليم كوردستان بشكل خاص  يتطلب ان تراجع الهيئة العليا للمركز  خطة عملها  بما يتلائم  واقع ومكانة المركز وأهدافها ويعزز ثقة من صوت لهذه الهئية بأن تكون أمينة على الحفاظ على منهج المركز وأهدافه، بأن تمد الجسور مع المؤسسات المختلفة وتجدد الروحية في الفعاليات و تواكب التطور التكنولوجي و تواجه بحزم الخطابات التي تعمل على تشويه صورة الايزيدية وفق الطرق القانونية .

ثلاثين عاما مضت وتنتظره سنوات عديدة حتى يبقى هذا المركز صرحا حضاريا يمثل الايزيدية وتراثهم ويكون منبرا للعلم والمعرفة ونقل صورة الايزيدية لاقرب المقربين من جدران المركز الى ابعد البعيدين عبر المدن والبلدان … فلايهم من يعمل في المركز بقدر ما يهم كيف يقومون بنقل الحقائق و توثيق الواقع حتى يمد جسورا صلبة للحفاظ على وجود الايزيدية عل ارض اجدادهم  وتكون لسان حالهم الثقافي والمعرفي الصحيح..

تُتاح هذه الصورة أيضا في: العربية

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi