مايو 30, 2024

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

زيادة الوزن في أثناء الحمل

زيادة الوزن في أثناء الحمل

يمكن أن تساعدك عادات نمط الحياة الصحية على إدارة زيادة الوزن أثناء الحمل ودعم صحة طفلك. وما عليك إلا انتقاء الوجبات التي تمنع زيادة وزنك بعد الولادة.


يمكنك اكتساب الوزن المناسب في أثناء الحمل والمحافظة على وزنكِ قبل الحمل ومؤشر كتلة الجسم. إذا حافظت على المبادئ التوجيهية العامة لزيادة الوزن في أثناء الحمل، كما في الجدول الآتي.

إذا كان وزنك أقل من الوزن الطبيعي، ويكون مؤشر كتلة الجسم أقل من 18.5؛ فيجب أن يزيد وزنك نحو 13 إلى 18 كغم.
إذا كان وزنك صحياً ومؤشر كتلة الجسم من 18.5 إلى 24.9؛ فالزيادة الموصى بها نحو 11 إلى 16 كغم.
إذا كان وزنك زائداً ومؤشر كتلة الجسم 25 إلى 29.9؛ فالزيادة الموصى بها نحو 7 إلى 11 كغم.
إذا كنت تعانين من السِمنة ومؤشر كتلة الجسم 30 أو أكثر؛ فالزيادة الموصى بها نحو 5 إلى 9 كغم.
إذا كنتِ حاملاً بتوأمين أو أكثر؛ فستحتاجين على الأرجح إلى اكتساب المزيد من الوزن. كل ذلك يمكنكِ متابعته مع الطبيب.

هل نقص وزن الحامل يؤثر في الأُم والجنين؟

إذا كان وزنك قبل الحمل أقل من الوزن الطبيعي ومؤشر كتلة الجسم أقل من 18.5؛ فالزيادة الوزن المُوصَى بها من 23 إلى 28 كغم تقريباً.
إذا كان وزنك قبل الحمل صحيّاً ومؤشر كتلة الجسم من 18.5 إلى 24.9؛ فالزيادة الوزن المُوصَى بها نحو 17 إلى 25 كغم.
إذا كنت تعانين من الوزن الزائد ومؤشر كتلة الجسم 25 إلى 29.9؛ فالزيادة الوزن المُوصَى بها من 14 إلى 23 كغم تقريباً.
إذا كنت تعانين من السمنة ومؤشر كتلة الجسم 30 أو أكثر؛ فالزيادة الوزن المُوصَى بها من 11 إلى 19 كغم تقريباً.

ما خطورة الإصابة بالسِّمنة والاستمرار بها في أثناء الحمل؟

تؤدي الإصابة بالسمنة قبل الحمل إلى زيادة احتمالية حدوث مضاعفات الحمل المختلفة، مثل السكري الحملي، واضطرابات ارتفاع ضغط الدم في أثناء الحمل بما في ذلك مقدمات تسمم الحمل، والحاجة إلى إجراء ولادة قيصرية، والولادة المبكرة.
وعلى الرغم من أنه من المستحسن الوصول إلى وزن معيَّن مناسب للحمل بالنسبة إلى السيدات ذوات الوزن الزائد أو المصابات بالسمنة قبل الحمل؛ فإن بعض الأبحاث تشير إلى أنه من الآمن للسيدات المصابات بالسمنة اكتساب وزن أقل مما توصي به الإرشادات، لكن ما تزال هناك حاجة إلى إجراء المزيد من الأبحاث.

ما خطورة النقص في الوزن في أثناء الحمل؟

إذا كان وزنكِ قليلاً قبل الحمل؛ فمن الضروري اكتساب كمية معقولة من الوزن في أثناء الحمل، فمن دون اكتساب بعض الوزن؛ قد يُولد طفلك مبكراً “ولادة مبكرة”، أو يكون حجمه أصغر من المتوقع.

ماذا يحصل عندما يزيد وزنك كثيراً في أثناء الحمل؟

من الممكن أن تؤدي زيادة الوزن بشكل مفرط في أثناء الحمل إلى احتمالية إصابة طفلك بمشكلات صحية، مثل ولادته بحجم أكبر من المتوسط، بالإضافة إلى حدوث مضاعفات في أثناء الولادة؛ فعلى سبيل المثال، قد يظل كتف الطفل عالقاً بعد خروج الرأس “عسر ولادة الكتف”، كما يمكن أن تؤدي زيادة الوزن بشكل مفرط في أثناء الحمل إلى زيادة خطر بقاء الوزن الزائد بعد الولادة.

إلى أين يذهب الوزن المكتسب خلال فترة الحمل؟

لنفترض أن وزن طفلك نحو 3 إلى 3.6 كغم؛ يُعتبر هذا الوزن جزءاً من وزنك المكتسب خلال فترة الحمل، فماذا عن الباقي؟ إليكِ كيف يتم توزيعه:

كبر حجم الثدي: نحو 0.5 إلى 1.4 كيلوغرام.
كبر حجم الرحم: نحو 0.9 كيلوغرام.
الـمَشيمة: نحو 0.7 كيلوغرام.
السائل السَّلَوِي: نحو 0.9 كيلوغرام.
زيادة حجم الدم: نحو 1.4 إلى 1.8 كيلوغرام.
زيادة حجم السائل: نحو 0.9 إلى 1.4 كيلوغرام.
مخازن الدهون: نحو 2.7 إلى 3.6 كيلوغرام.

متى يجب أن أبدأ باكتساب الوزن في أثناء الحمل؟

لا تحتاج معظم النساء إلى اكتساب المزيد من الوزن في الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل، وهذا خبر جيد إذا كنتِ تعانين من غثيان الصباح.
وإذا بدأتِ الحمل بوزن صحي أو طبيعي؛ فإنك تحتاجين إلى اكتساب ما يتراوح بين نصف كيلوغرام و1.8 كيلوغرام فقط في الأشهر القليلة الأولى من الحمل. ويمكنكِ تحقيق ذلك عن طريق اتباع نظام غذائي صحي، ولا حاجة إلى إضافة سعرات حرارية.
إن اكتساب الوزن على نحو ثابت في الثلثين الثاني والثالث أكثر أهمية، وبالأخص إذا بدأتِ عند وزن صحي أو أقل من الطبيعي. وفقاً للإرشادات، ستكتسبين نصف كيلوغرام أسبوعياً إلى أن تضعي طفلكِ. وتناوُل 300 سعر حراري إضافي يومياً، أي نصف شطيرة وكوب حليب منزوع الدسم؛ قد يكون كافياً لمساعدتكِ على تحقيق هذا الهدف. أما بالنسبة للنساء زائدات الوزن أو المصابات بالسمنة؛ فقد يزدن 0.2 كيلوغرام أسبوعياً في الثلثين الثاني والثالث من الحمل. جرِّبي إضافة كوب من الحليب قليل الدسم أو 28 غراماً تقريباً من الجبن وحصة من الفاكهة الطازجة لنظامكِ الغذائي.

ماذا أفعل كي أحافظ على وزن صحي؟

سيتابع الطبيب وزنكِ عن قرب. ودورك في هذا الأمر، كالآتي:

الالتزام بنظام غذائي صحي.
ممارسة تمارين رياضية متوسطة الشدة لمدة 30 دقيقة على الأقل في أغلب الأيام، مثل المشي السريع أو السباحة، ولكن تحدثي إلى طبيبكِ قبل بدء برنامج لممارسة التمارين الرياضية.
احرصي أيضاً على الالتزام بزيارات عيادة الطبيب في أثناء الحمل. للإبقاء على حد زيادة الوزن في أثناء الحمل في إطار المستهدف، قد يقدم لكِ طبيبكِ اقتراحات لزيادة السعرات الحرارية أو تقليلها حسب الحاجة.

تُتاح هذه الصورة أيضا في: العربية

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi