مايو 22, 2024

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

امرأة إيرانية تحترف النجارة وتكسب آلاف المتابعين لأعمالها

امرأة إيرانية تحترف النجارة وتكسب آلاف المتابعين لأعمالها

تركت امرأة إيرانية تدعى سحر بغلاري وظيفتها كمعلمة لتتعلم صنع طاولة شاهدتها على الإنترنت.

تقول سحر بغلاري: “كنت أعمل مدرسة لمادتي الرياضيات والفيزياء في المدرسة الثانوية، بدأت قصتي كنجارة عندما رأيت ذات مرة طاولة وحدة التحكم على الإنترنت. لقد أحببتها كثيراً وقررت أن أشتريها من أي مكان يمكنني الحصول عليها وأخذها إلى منزلي”.

لم تتمكن الأم لولدين، البالغة من العمر 41 عاماً، من العثور على أي شيء مشابه لهذه الطاولة في المتاجر المحلية.

قررت بغلاري أن تتلقى دورة في النجارة وتلقت تدريباً في الأعمال الخشبية لمدة خمسة أشهر تقريباً.

انتهى بها الأمر لتصبح نجارة محترفة مع آلاف المتابعين لأعمالها على وسائل التواصل الاجتماعي.

تقول: “في مرحلة ما، أدركت أن حبي للنجارة أكثر مما كنت أتخيله، ويمكنني إحراز تقدماً”.

بعد تركها لوظيفة التدريس، أقامت بغلاري ورشة صغيرة، وسرعان ما بدأ الأصدقاء والعائلة في طلب الأثاث منها، وبدأت بنشر أعمالها على انستغرام.

وقد صادف نجاحاً كبيراً، وبدأت الطلبات في التوالي بما في ذلك من المدن والبلدات النائية في جميع أنحاء البلاد، والآن، تضم صفحتها على انستغرام أكثر من 45 ألف متابع.

لكن إيران حجبت موقع إنستغرام في أيلول، حيث كان النشطاء يستخدمونه لنشر مقاطع فيديو للاحتجاجات التي أشعلتها وفاة مهسا أميني البالغة من العمر 22 عاماً، والتي احتجزتها شرطة الآداب في البلاد العام الماضي.

أدت الاحتجاجات التي استمرت شهراً إلى انقطاع الإنترنت لعدة أيام وحتى بعد تراجع الاحتجاجات، رفضت السلطات إلغاء الحظر على انستغرام، وواتساب.

قالت بغلاري: “منذ تم حظر الإنستغرام، لحقت أضراراً بمهنتي ومهن أخرى عديدة.. لم أكن استثناء، لكنني واصلت العمل على أي حال”.

كانت تتحدث أثناء التقليب في صفحتها على انستغرام والتي لم يكن بإمكانها الوصول إليها إلا باستخدام شبكة افتراضية خاصة (في بي إن) لتجاوز القيود الحكومية.

وأضافت “يجب أن نمضي قدماً.. لقد انخفضت مشاهدات قصصي ومنشوراتي، وهناك جمهور أصغر، لكننا ما زلنا مستمرين علينا المضي قدماً”.

تُتاح هذه الصورة أيضا في: العربية

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi