أبريل 23, 2024

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

طرق العناية بالشعر الطويل

طرق العناية بالشعر الطويل

يعد الشعر الطويل من مقاييس جمال المرأة، واعتبره القدماء رمزاً من رموز الجاذبية والأنوثة، حتى إن الاهتمام بإطالة الشعر طال الرجال لدى بعض الحضارات وكان لأسباب معينة. إذ كانت هناك بعض القوانين والعادات فيما يخص شكل التسريحات وأطوال الشعر. وفيما يلي سنذكر أهم طرق العناية بالشعر الطويل مع ذكر لمحة تاريخية عن الشعر الطويل.

– طريقة تنظيف الشعر الطويل
إنها أول وأهم خطوة في الحفاظ على الشعر وعلى بريقه وجماله، فأنت تعتمدين على الشامبو عند غسل الشعر، ولكن استخدام الشامبو المتكرر قد يؤذي فروة الرأس ويؤدي إلى مشكلة تساقط الشعر، فكلما أكثرت من استخدام الشامبو ستصيبك حكة مزعجة، ولذلك لن تحتاجي إلا لكمية قليلة منه لتحصلي على شعر نظيف، فمادة الكبريت الموجودة في الشامبو هي التي تساعد على تشكل الرغوة.

والكبريت إضافة إلى المواد الحافظة تعتبر من المواد الضارة لفروة الرأس، لذا اعتمدي على اختيار شامبو مصنوع من المواد الطبيعية التي تتناسب مع نوع شعرك، أو استخدمي الشامبو الجاف.

وكنصيحة لغسل الشعر بطريقة صحيحة: قومي أثناء الاستحمام بفرك رأسك بالمياه الدافئة وباستخدام أطراف الأصابع، وليس الأظافر كي لا تؤذي فروة رأسك. وللحفاظ على الشعر نظيفاً لوقت أطول: لا تدلكي أو تحكي شعرك خلال اليوم بيديكِ كي لا تنتقل الأوساخ منها إلى الشعر.

– تغذية الشعر
الخطوة الثانية للعناية بالشعر الطويل هي استخدام البلسم (منعم الشعر)، غالبية النساء وبالأخص ذوات الشعر المجعد والمصبوغ يعتمدن على هذا المنتج مما يسهل عليهن القيام بتسريح شعرهن بعد الاستحمام، إلا أن معظم تلك المنتجات تحتوي على مواد كيمائية قد تسبب الضرر جراء تكرار استخدامها. ونظراً لأهمية استخدام البلسم وخاصة للشعر المصبوغ، ننصحك بالاعتماد على المنتجات التي تحتوي مواد طبيعية، وزيت الزيتون وزيت الخردل. كما أن البروتين الذي يدخل في تركيب بعض أنواع البلسم يُعتبر أساسياً للمحافظة على شعر صحي، إلا أن كثرة استخدامه قد تؤدي إلى جفاف الشعر.

ويمكنك القيام بصنع البلسم بمزج خل التفاح مع الماء الفاتر (لكل كوب من الخل ثلاثة أكواب من الماء الفاتر) لتحصلي على منعم طبيعي، ويتم استخدامه بوضعه على الشعر ومن ثم شطف الشعر وغسله جيداً. ولكن لا تقومي باستخدامه أكثر من مرتين في العام الواحد لقوة الخل على فروة الرأس.

هنالك أيضاً مزيج مكون من خمسة زيوت طبيعية وهي: اللوز مع الخروع وزيت الزيتون وجوز الهند واللافندر؛ بكميات متناسبة مضافاً إليها البيض. قومي بوضع الخليط على شعرك واتركيه مدة أربع ساعات، قبل الاستحمام. يمكنك تكرار هذه العملية مرتين أسبوعياً.

– طرق حماية الشعر الطويل
اتبعي النصائح التالية لحماية شعرك من تقلبات الطقس والعوامل التي قد تؤثر على صحته سلبا:

– تجفيف الشعر
السيشوار هو الأكثر استخدماً لتجفيف الشعر، لمعلوماتك تعتبر هذه الطريقة من أكثر الطرق المسببة لتلفه، يجب عليك عدم الاستعانة به إلا في الأوقات الضرورية مع مراعاة اختيار درجات حرارة منخفضة، وعدم استخدام المناشف الخشنة والسميكة، مع الانتباه إلى أن القيام بفرك الشعر باستخدامها قد يسبب تلفاً كبيراً للشعر أيضاً، لذلك يمكنك الاستغناء عن هذه الطرق الضارة باستخدام غطاء الشعر المصنوع من القطن الناعم لتضمني حماية شعرك من التلف. وإذا قمت بغسل الشعر قبل النوم يمكنك أن تقومي بربطه على شكل كعكة إلى أن يجف حتى الصباح.

– تسريح الشعر
هي خطوة هامة من خطوات العناية بالشعر ولكن تجنبي تسريح شعرك بعد الاستحمام مباشرة، ولا تسرحيه باستمرار كي لا يتضرر ويتعرض للتقصف في أطرافه، وبعد أن يجف قليلاً ستتمكنين من القيام بتسريحه وهو في حالته الرطبة وتتركيه بعدها إن رغبت بلا تسريح حتى الحمام القادم، واستخدمي في تسريح شعرك الفرشاة ذات الأسنان العريضة ولكن الأنسب أن تقومي باستخدام أصابع يديك لتسريحه بدلاً من الفرشاة العادية.

– قص الشعر الطويل
توقفي عن اتباع تلك القاعدة التي تفرض ضرورة قص الشعر مرة كل ثلاثة أشهر، فأطراف الشعر التي تقومين بالتخلص منها ليست لها أي صلة بصحة شعرك ولا تؤثر على نسبة نموه، لأن الشعر ينمو من بصيلاته الموجودة في فروة الرأس، ولن تستفيدي من عملية القص إلا بالتخلص من الأطراف التالفة والمتقصفة من الشعر.
ويمكنك أن تقومي بذلك بنفسك وفي منزلك دون الحاجة للتوجه إلى صالون التجميل، مع مراعاة استخدام المقص الخاص بقص الشعر والابتعاد عن المقصات العادية والقيام بتنظيفه جيداً بعد كل استخدام.

– تأثير صحة الجسم على صحة الشعر
ترتبط صحة الشعر بصحة الجسد وتعد فروة الرأس جزءاً من أجزائه. ولضمان شعر صحي وطويل يجب أن تحافظي على صحة جسدك العامة. فغذاؤك يجب أن يكون صحياً ومفيداً من خلال اتباعك لنظام غذائي متوازن غني بالبروتين والفاكهة والحبوب والخضراوات، مع المواظبة على شرب المياه باستمرار.

ويعتبر الفيتامين C من الفيتامينات المقوية للشعر؛ لذا احرصي على الحصول عليه بكميات جيدة، كما يساعد الزنك على نمو الشعر بشكل أكبر مع إصلاح الأنسجة التالفة منه. وبعيداً عن الصحة الجسدية والأغذية، سننتقل إلى الصحة النفسية فالتوتر يؤثر على الشعر ويسبب تساقطه، ومن الأفضل أن تجدي وسائل وطرق تبعدك عن كل ما يسبب لك التوتر، كممارسة اليوغا أو أي نشاط يؤمن لك تلك الراحة النفسية.

تُتاح هذه الصورة أيضا في: العربية

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi