يونيو 16, 2024

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

حرب تغريدات بين أصالة نصري ومي العيدان.. وفجر السعيد تشارك

حرب تغريدات بين أصالة نصري ومي العيدان.. وفجر السعيد تشارك

بشكل مفاجئ، وغير متوقع اشتعلت حرب تغريدات تخللتها بعض الشتائم بين المطربة السورية أصالة نصري، والممثلة الكويتية مي العيدان، ولحقتهما الإعلامية الكويتية فجر السعيد.


وفي التفاصيل فقد أعادت أصالة نشر تغريدة سابقة كانت قد ردت خلالها على أحدهم عندما كتب: “عند كل درجة من درجات النجاح، ستجد كلباً في انتظارك !” لتعلق أصالة بالقول :”بس الحمد لله إنهم بيعوّو مابيعضّوا”.

 

ويبدو أن تعليق أصالة على هذه التغريدة استفز الممثلة الكويتية مي العيدان التي أعادت نشر ما كتبته أصالة عبر حسابها في إنستغرام، موجهة حديثها لأصالة بشكل مباشر، بأنها صدقت بهذا التعبير وأن ما كتبته يذكرها بإحدى السيدات التي تشبه الخفاش، ويوجد في كل محطة من حياتها رجل من جنسية مختلفة، تقوم باستغلاله ورميه بعد ذلك، وأن هذه السيدة تتقن تمثيل دور الضحية وتدعي تعرضها للخيانة وتقوم بحياكة قصص درامية حولها، وهو ما اعتبره معظم المعلقين إشارة إلى المطربة السورية التي تزوجت لأكثر من مرة من جنسيات مختلفة.

https://www.instagram.com/mayal3eidankwt/?utm_source=ig_embed&ig_rid=8539413e-b72d-4da8-8aaf-28deb2110f8f

ولم يقف السجال وتبادل التهم عند هذا الحد، لتغرد اصالة من جديد بمقطع من أغنيتها “شكراً” معلقة عليه بأنها لولا هجوم بعض الأشخاص عليها طيلة الوقت لما استطاعت الاستمرار بمسيرتها الفنية وكتبت: “اللي على راسه بطحه وزعل مفكّر ماشملته بأغنيتي شكراً بصحّح له وشكراً حتى للّي مابيعضّ لو ماعوّيتوا ماكنت أنا كلّ هالسنين موجوده”.

 

ولم تغلق هذه التغريدة باب المناكفات وتبادل التهم كما ظن البعض، فعادت العيدان لترد عليها بأن الأصنام أحاطت بالكعبة آلاف السنين وكان العرب يعبدونها، ولكن هذا الأمر لا يشير إطلاقاً بأن هذا هو الصواب، ولاحقاً تم تكسير هذه الأصنام.
كما وجهت العيدان اتهاماً لأصالة بأن غناءها وصوتها تسبب لها بأمراض في أذنها.

https://www.instagram.com/mayal3eidankwt/?utm_source=ig_embed&ig_rid=b6c9fb5b-5188-4fe3-aab7-d481e273448a

 

تغريدة أصالة الأولى لم تستفز العيدان وحدها، وعلى ما يبدو فقد تأذت منها مواطنتها الإعلامية فجر السعيد فقامت على الفور بتوجيه سؤال مباشراً لأصالة عبر تويتر إن كانت تقصدها بهذه التغريدة، فإذا كان الأمر كذلك فهي جاهزة للرد أما إن كانت أصالة لا تعنيها فستقوم بتمرير الأمر وعدم التعليق عليه.

 

وبعد انتظار لعدة ساعات وعدم ورود أي إجابة من قبل أصالة على سؤال السعيد أعادت الأخيرة التغريد بذات الموضوع معتبرةً أن ما قامت به أصالة لا ينم عن شجاعة وأنها -أي فجر-عندما تريد انتقاد أحد تذكره باسمه مباشرة وليس بالتلميح كما فعلت المطربة السورية.

تُتاح هذه الصورة أيضا في: العربية

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi