يونيو 15, 2024

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

خطوات لاستعادة نضارة بشرتك المجهدة.. تعرّفي إليها

خطوات لاستعادة نضارة بشرتك المجهدة.. تعرّفي إليها

يعاني الجسم خلال فترات الاحتفالات من تراكم السموم نتيجة الأكل الكثير وقلة النوم، علاوة عن الإفراط في تناول السكريات، مما ينعكس على صحة البشرة والوجه الذي تتغيّر ملامحه بسرعة.

تقول خبيرة التجميل الفرنسية صوفي كاربوناري، في مقابلة مع صحيفة لوفيغارو: إن العملية كلها تجري على مستوى الكبد، حيث تتم إزالة السموم، ولأن الكبد يتحمّل جهداً كبيراً في التخلّص من هذا السموم، فإنه يفوض البشرة للقيام بهذا الدور.

وتضيف: “يمر السكر من خلال العرق، مما يؤثر على درجة حموضة الجلد، وغالباً ما يؤدي ذلك إلى ظهور البثور، وهناك أيضاً تأثير على البشرة التي تميل إلى التحول للون الرمادي أو حتى الأصفر قليلاً، وهذه علامة على أن الكبد متعب”.
وبدل اللجوء الى ماسكات الطين اعتقاداً منا بأنها ستحل مشاكل البشرة كلها، تنصح الخبيرة بعلاج المشكلة من الداخل والخارج، قائلة إن الأمر يتعلّق بتوازن داخلي وخارجي، وعلى المرأة أن تعتمد على روتين يقوم على ما يلي:

1 ــ تناولي الفجل الأسود
أول مرحلة في هذه العملية العلاجية مهمة للغاية، وتسمح بتخفيف الضغوط على الكبد ومساعدته في التخلص من السموم. وتنصح الاختصاصية في هذه الفترة بتناول الفجل الأسود، وإن كان طعمه غير جيد، ذلك أن هذه الجذور تسهّل عملية التصريف، وتؤثر في وظيفة الكبد، كما يسمح العلاج بالفحم بتسريع تخلص الجسم من السموم وتخفيف الضغط على الكبد.

2 ــ “سيروم” مكوّن من مادة واحدة
في المرحلة الثانية تنصح الاختصاصية باستخدام علاجات للبشرة تكمل علاج الديتوكس، وتقول إن على المرأة أن تقي بشرتها بشكل كبير من الأضرار التي قد تظهر عليها، وذلك من خلال استخدام سيروم “مصل” مكون من حمض الساليسيليك، على أن تضعه فقط على المناطق المتضررة أو حيث تظهر البثور، ثم تضع مرهماً يقي من أشعة الشمس، لتفادي مشاكل التصبغات.

3 ــ تدليك البشرة
يُعدّ تدليك الوجه أفضل طريقة للتخلّص من سموم البشرة، لكن الاختصاصية كاربوناري تنصح بضرورة اختيار منتج جيد واستخدام سيروم يقي من ظهور البثور أو التصبغات، وتفضّل استخدام منتجات يدخل في تركيبتها حمض هيالورونيك أو أي مكون مرطب آخر. وتحذّر الخبيرة من استخدام الماسكات في هذه الفترة لأنها تؤدي إلى نتائج عكسية، وتسبب جفاف البشرة. بعد وضع المرهم على البشرة حاولي تدليك الوجه بحركات دائرية باستخدام الأصابع على مستوى الذقن والرقبة لتحفيز الغدد اللمفاوية، ثم انتقلي إلى منطقة الأنف وتحت العينين مع الضغط قليلاً.

وبالنسبة للمبتدئات، تنصح الخبيرة بتكرار كل حركة ثلاث مرات للتدرّب على هذا الروتين، الذي ينبغي أن يستمر من دقيقتين إلى ثلاث دقائق.

تُتاح هذه الصورة أيضا في: العربية

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi