يونيو 15, 2024

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

المفوضية: نحتاج نحو 40 ألف موظف اقتراع لانتخابات برلمان إقليم كوردستان

المفوضية: نحتاج نحو 40 ألف موظف اقتراع لانتخابات برلمان إقليم كوردستان

كشف رئيس الفريق الإعلامي بمفوضية الانتخابات عماد جميل، أنهم بحاجة إلى نحو 40 ألف موظف اقتراع لإجراء انتخابات إقليم كوردستان، وبانتظار موعد جديد للانتخاب بدلاً عن 10 حزيران المقبل.

وقال جميل، لشبكة رووداو الإعلامية، الأربعاء (22 أيار 2024)، إنه “بالنسبة للمقاعد التي تضمنها قرار الهيئة القضائية للانتخابات، هي 5 مقاعد للمكونات منها مقعدين بالسليمانية (المسيح والتركمان)، ومثليهما في أربيل، ومقعد للأرمن في دهوك، ضمن مقاعد برلمان إقليم كوردستان الـ 100”.

وذكر أن “الهيئة القضائية اعتمدت في قرارها على أسس بالنسبة لتواجد المكونات في إقليم كوردستان وأعدادهم”، مبيناً أن “المفوضية ستنفذ قرار الهيئة لأنها باتة وملزمة، ويحق للطرفين تقديم الطعن”.

وأشار إلى أن “المفوضية ليس لها رأي أو موقف بهذا الصدد، بل هناك قانون تلتزم به، وسيكون توزيع المقاعد بالنسبة للمفوضية بناء على قرار الهيئة”.

رئيس الفريق الاعلامي بمفوضية الانتخابات، لفت إلى أن “المفوضية تعمل الآن على تسجيل مواطني إقليم كوردستان لرفع نسبة المشاركة”، مضيفاً أنه “سيكون هناك تسجيلاً عدا الـ 39 حزباً، لقوائم المرشحين التي لم تُقدّم، كما سيفتح باب التقديم للمشاركة في الانتخابات المقبلة”.

عماد جميل، أكد أن المفوضية “أنجزت تسجيل الناخبين وتحديث سجلهم، وتقوم بتوزيع البطاقة البايومترية في 173 مركزاً في عموم إقليم كوردستان”.

وتابع أن “المفوضية أكملت أجهزتها وما يتعلق بها وهي خضعت لعملية الصيانة، وجاهزة للعمل في كل مكاتب محافظات إقليم كوردستان، إضافة لجهوزية كافة المواد اللوجستية”.

في الوقت نفسه، أضاف أنه “بقي لدينا عملية تسجيل الأحزاب وقوائهما، وتدريب الكوادر وتعيين موظفي الاقتراع، حيث نحن بحاجة إلى 35-40 ألف موظف اقتراع لتسيير عملية الاقتراع في إقليم كوردستان، وهم من موظفي الدولة وطلبة وخريجي الجامعات”.

كما أكد أنهم بحاجة فقط حالياً إلى تحديد موعد لانتخابات برلمان إقليم كوردستان، والشروع في إكمال جدول عمليات المفوضية، وفق قوله.

وأوضح أن “المكونات سيكون لها رقم ومرشحين في ورقة الاقتراع وستقوم المفوضية بوضع اجراءات خاصة لها، مثلما جرت انتخابات مجلس النواب العراقي، ونحن الآن نقوم بوضعها للمقاعد الخمسة”.

ونوه إلى أن “تحديد موعد جديد للانتخابات هو من اختصاص حكومة إقليم كوردستان”، مضيفاً “لدينا الآن جدول عملياتي جديد مكمل للموعد الجديد وما تحتاجه من فترة زمنية”.

عماد جميل، شدد على أن “المفوضية بحاجة إلى 4 أشهر أو ما يقاربها، لاعتبارها أنجزت قسم من الاجراءات، لتحقيق انتخابات برلمان إقليم كوردستان”.

وتطرق إلى مسألة عدم ظهور البصمة للناخبين، قائلاً إنها “ظاهرة عامة في محافظات العراق وليست فقط في مكاتب إقليم كوردستان”.

رئيس الفريق الاعلامي بمفوضية الانتخابات، أوضح أن المفوضية “عممت معلومات واجراءات جديدة للتعامل مع هذه البصمة وأصحابها من خلال الاتصال بهم وإعادة تحديث بصماتهم”.

يوم أمس الثلاثاء (21 أيار)، أقر القضاء العراقي، بتخصيص 5 مقاعد للمكونات في برلمان إقليم كوردستان.

وتضمن قرار الهيئة القضائية، نقض قرار مجلس المفوضين الذي تضمن رد التظلم المقدم من ممثلي المكونات الدينية والقومية في إقليم كوردستان الخاص بانتخابات برلمان إقليم كوردستان 2024.

واستند ذلك إلى قرار المحكمة الاتحادية الذي قررت فيه عدم دستورية عبارة 11 الوردة في المادة الأولى من قانون انتخابات برلمان إقليم كردستان العراق رقم واحد لسنة 1992 المعدل، وعليه كان قرار المحكمة الاتحادية أن يتكون برلمان إقليم كوردستان من 100 مقعد.

وبالتالي ألزم نقض القرار المفوضية، بمراعاة تمثيل سائر مكونات الشعب في إقليم كوردستان، أو ما يمثلهم في انتخابات برلمان إقليم كوردستان، على حد قول المتحدثة باسم مفوضية الانتخابات جمانة الغلاي.

وكانت المحكمة الاتحادية، قررت الأربعاء 22 شباط الماضي، إلغاء مقاعد كوتا المكونات في برلمان إقليم كوردستان، مما أثار رفضاً واسعاً وقلقاً كبيراً بين ممثلي المكونات في إقليم كوردستان.

تُتاح هذه الصورة أيضا في: العربية

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi