مايو 29, 2024

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

المتحدث باسم الداخلية العراقية: الوزارة تبذل جهوداً استثنائية بالتنسيق مع البيشمركة لتأمين الحدود مع تركيا

المتحدث باسم الداخلية العراقية: الوزارة تبذل جهوداً استثنائية بالتنسيق مع البيشمركة لتأمين الحدود مع تركيا

أكد العميد مقداد ميري، المتحدث باسم وزارة الداخلية العراقية، أن الوزارة تبذل جهوداً استثنائية بالتنسيق مع البيشمركة لتأمين الحدود العراقية التركية.

وقال في رد على أسئلة مراسل رووداو، أنمار غازي، الأحد (21 نيسان 2024)، إن العملية العسكرية التركية المزمعة في جبل كارة “شأن سياسي” وتعتمد على “الاتفاقات السياسية”.

أدناه نص الحوار:

رووداو: ما هو التنسيق بينكم وبين تركيا في ضبط الحدود؟

العميد مقداد ميري: تبذل وزارة الداخلية جهوداً استثنائية على الشريط الحدودي العراقي التركي من قبل قوات الفرقة الأولى التابعة لقيادة قوات الحدود وتؤمن الشريط في محافظات دهوك وأربيل بالتنسيق مع قوات البيشمركة من خلال تأمين الشريط الحدودي ونشر الكاميرات الحرارية وكل الإجراءات الخاصة بالحدود.

هناك أيضاً مركز تنسيق مشترك مع الجانب التركي وبالتالي عملية التأمين عملية عالية بالتنسيق مع إقليم كوردستان ومع الجانب التركي أيضاً.

جهود قوات الحدود الفرقة الأولى جهود واضحة جداً من خلال قيامها بإجراءاتها بشكل كامل ومثالي في تلك المنطقة.

رووداو: هناك معلومات أن تركيا تريد مهاجمة جبال كارة، هل ستنشرون على سبيل المثال في هذه المنطقة؟

العميد مقداد ميري: هذا الموضوع سياسي وليس من اختصاص وزارة الداخلية، بحكم الاختصاص وزارة الداخلية تقوم بواجباتها بشكل كامل في المنطقة الفاصلة بين العراق وتركيا.

رووداو: كم هو عدد القوات المنتشرة؟

العميد مقداد ميري: هي الفرقة الأولى تؤمن محافظتين، بغض النظر عن لغة الأرقام هي الفرقة الأولى لقيادة قوات حرس الحدود.

رووداو: هل صحيح أن العراق يريد التوصل إلى اتفاق مع تركيا لتحديد مدة انسحاب القوات السورية من الحدود العراقية؟

العميد مقداد ميري: هذا أيضاً شيئ سياسي وموضوع الاتفاقات يخضع لطاولة سياسية، أما من الناحية الأمنية فاجراءاتنا مستمرة متكاملة.

رووداو: كيف تنظرون للتعاون بين العراق وتركيا؟

العميد مقداد ميري: التعاون عال، وهناك مركز تنسيق مشترك مع الجانب التركي في ذلك المكان.

تُتاح هذه الصورة أيضا في: العربية

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi