مايو 30, 2024

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

ماذا حدث يومها؟.. أسباب مجهولة وخسائر مادية كبيرة لحريق سوق “البالة” في أربيل

ماذا حدث يومها؟.. أسباب مجهولة وخسائر مادية كبيرة لحريق سوق “البالة” في أربيل

عدة أيام مرت على اندلاع النيران في سوق “البالة” بمدينة أربيل عاصمة إقليم كوردستان، وما زالت الأسباب غير معروفة فيما إذا كان الحريق بفعل فاعل أو بسبب تماس كهربائي.

ودخلت وكالة شفق نيوز إلى مكان الحريق حيث كل شيء كان متفحماً تقريباً.

ويقول دلشاد، عامل في أحد محال السوق، لوكالة شفق نيوز “أنا أعمل في هذا المحل المتخصص ببيع الأحذية وقد اتصلوا بي الساعة الثامنة صباحاً وأبلغوني بالحريق، وعندما وصلت كانت ألسنة اللهب تتصاعد في السوق”.

وأضاف “لم نتمكن من إخراج أي شيء من بضاعتنا واحترقت كلها تماماً، ونحن نطالب حكومة إقليم كوردستان بتعويض المتضررين بشكل جدي”.

من جانبها، قالت أم سردار، صاحبة محل لبيع الأحذية، لوكالة شفق نيوز “اتصل بي أبن أخي وأخبرني أن محلنا احترق وللأسف البضاعة كلها تفحمت، وخسرنا أكثر من عشرة آلاف دولار، كما أن كل بضاعتنا قمنا بشرائها بالدين تحضيراً للعيد”.

وتبنت جماعة تركية “مجهولة” إشعال الحريق، وهو الثاني خلال شهرين.

وقالت المجموعة في بيان نشر عبر موقع حمل اسم “ahdi milli teskilati” أو “منظمة العهد الوطني”، إن عناصرها أشعلت النار في سوق أربيل، في 16 موقعاً”.

يقول صاحب محل في نفس السوق ويدعى عبدالله احمد لوكالة شفق نيوز ان ” كل الاحتمالات واردة لأن هذه هي المرة الثانية يحترق فيها السوق خلال شهرين خاصة أننا تحدثنا مع عدد من حراس السوق وأكد البعض منهم أنهم رأوا أشخاصا يضرمون النار في أماكن داخل السوق، لكن لا يمكن لأي أحد تأكيد هذا الأمر إلا بعد كشف نتائج التحقيق من قبل الجهات المعنية “.

ويوم أمس الأربعاء، قال رئيس الحكومة المحلية في أربيل، أوميد خوشناو، خلال مؤتمر صحفي حضرته وكالة شفق نيوز “لدينا شكوك في حادثة اليومين الماضيين، لأن أسباب الحوادث الأخرى كانت واضحة، أما اليومين الماضيين فقد تم تشكيل لجنة للتحقيق في الحادثة وكيف حدثت”.

وأوضح أن “كاميرات المراقبة تكشف الكثير، وستعلن لجنة التحقيق نتائج كل القضايا التي أثارت الرأي العام”.

وصباح يوم الاثنين الثامن من شهر نيسان/ أبريل الجاري أتت النيران على أكثر من 150 محلاً تجارياً في سوق “البالة” وسط مدينة أربيل عاصمة إقليم كوردستان، وذلك بعد أقل من شهرين على حريق مماثل في السوق.

تُتاح هذه الصورة أيضا في: العربية

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi