يوليو 22, 2024

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

نائب عراقي: الكورد والعرب السنّة وبعض القوى الشيعية ليسوا مع انسحاب القوات الأمريكية في هذه المرحلة

نائب عراقي: الكورد والعرب السنّة وبعض القوى الشيعية ليسوا مع انسحاب القوات الأمريكية في هذه المرحلة

افاد نائب كوردي في البرلمان العراقي ، اليوم الاثنين، بأن بقاء القوات الامريكية في العراق ضروري وخصوصاً في هذه المرحلة، لأنه لا تزال هناك عقلية تريد إعادة البلاد الى ما كانت عليه قبل تحرير العراق.

النائب خضر منتك ، قال لـ (باسنيوز) : “هناك حديث كثير عن انسحاب القوات الامريكية من العراق، ومن المهم ان نبين بأن هذا المطلب لا يشمل جميع العراقيين ، بل هو مطلب قسم صغير منهم ، وهناك اجندة خارجية تقف وراء هذا المطلب ، وخصوصاً السياسة الإيرانية في المنطقة والعراق”.

وأضاف ” في عام 2003جاءت الولايات المتحدة الامريكية لتحرير العراق والقضاء على النظام العراقي السابق لأجل إنشاء عراق فدرالي ديمقراطي، ولكن للأسف، فبعد مرور 20 عاماً على تحرير العراق، هناك ايادي خارجية تريد ان تقود العراق الى الفوضى ، وحتى الحكومات التي تناوبت على السلطة التي تشكلت منذ 2003 لم تتمكن من تقديم الخدمات لهذا الشعب وضمان حقوق المكونات ، حتى انها لم تقف على قدميها لحد الآن لاتخاذ القرارات الحاسمة”.

مبيناً ان “قرار انسحاب القوات الامريكية يتطلب اخذ راي جميع العراقيين ، وخصوصا الآن بعد تشكيل الحكومة العراقية الجديدة على أساس اتفاق سياسي في اطار إدارة الدولة ، فجميع القرارات يجب ان تصدر من قبل ائتلاف إدارة الدولة”.

مشدداً ، بأن ” أي قرار يتم اتخاذه يجب ان يعكس راي اغلبية العراقيين، وليس رأي مجموعة او طائفة محددة تريد فرض ارادتها وقراراتها على الاخرين ، ومطلب انسحاب الامريكان هو مطلب لجزء صغير من العراقيين ولا يمكن فرضه على الكورد أو العرب السنّة وحتى قسم من القوى الشيعية”، مردفاً “لقد راينا انعكاس هذا في عدم مشاركة الكورد والعرب السنّة في جلسة البرلمان التي عقدت اول امس ، فمثل هذه القرارات بحاجة الى قراءة للتفاصيل واتفاق سياسي وتفكير عميق”.

وأردف منتك ، بالقول ” نحن لسنا مع الانسحاب الأمريكي في هذه المرحلة ، وللأسف لدينا تجربة سيئة في كيفية تعامل البعض مع المكونات العراقية خلال الأعوام الماضية، لذلك لا يمكن تحديد مستقبل العراق بهذه العقلية، ونرى بأن مستقبل المكونات لن يكون جيداً اذا ما تم الانسحاب الأمريكي في هذه المرحلة”.

وكان البرلمان العراقي قد عقد ، مساء اول امس ، جلسة تشاورية بخصوص إخراج قوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة من البلاد ، والاعتداءات على السيادة العراقية ، في غياب الكتل الكوردية والسنية ، قبل ان يرفع الجلسة من دون اخذ قرارات بالصد.

وقد وجّه رئيس البرلمان بالنيابة محسن المندلاوي، الذي ترأس الجلسة ، بتشكيل لجنة لمتابعة مفاوضات الحكومة لانهاء مهمة التحالف الدولي في البلاد.

وكان خبير عراقي في الشأن القانوني ، ان القوات الأميركية موجودة في العراق بطلب رسمي من الحكومة العراقية، وأن إخراجها يتطلب حواراً وليس قانوناً من البرلمان، فهذا القانون لن يضيف أي شيء غير الشيء المعنوي.

الخبير في الشأن القانوني سالم الشمري، قال إنه “في حال صوّت البرلمان العراقي على قانون إخراج القوات الأجنبية ، فهذا لا يعني أن تلك القوات ستنسحب خلال أيام ، فهذا القانون سيكون داعماً معنوياً للحكومة وتحركاتها فقط”.

مشيراً إلى أن ” القوات الأميركية موجودة في العراق بطلب رسمي من الحكومة العراقية، وأن إخراجها يتطلب حواراً وليس قانوناً، وهذا القانون لن يضيف أي شيء غير الشيء المعنوي، وأن الحوار ربما يمتد إلى أشهر أو إلى سنين، وهذا الأمر يعتمد على الإرادة الأميركية في الأساس وليس العراقية”.

تُتاح هذه الصورة أيضا في: العربية

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi