فبراير 22, 2024

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

لتسببها بمشكلات اجتماعية.. “العلوج” محظورة في إقليم كوردستان (صور)

لتسببها بمشكلات اجتماعية.. “العلوج” محظورة في إقليم كوردستان (صور)  

دخل قرار وزارة الداخلية في إقليم كوردستان حظر ما تسمى بظاهرة “العلوج” وهي بيع شرائح الاتصال غير المسجلة، حيز التنفيذ، حيث بدأت اللجان المعنية بحملات لمنع بيع هذه الشرائح رسمياً، لما كانت تسببه من مشاكل اجتماعية كثيرة.

وكانت وزارة الداخلية في حكومة إقليم كوردستان، قد أعلنت أمس الثلاثاء، إلزام الشركات ووكلاء بيع شرائح الهاتف النقال تسجيلها بشكل قانوني، مبينة أن ذلك يأتي من أجل مكافحة إساءة استخدام أجهزة الاتصالات والجرائم الإلكترونية.

وتنتشر في بعض مناطق الإقليم ظاهرة بيع شرائح الهاتف النقال بصورة غير قانونية من قبل أشخاص يمتهنون بيعها ويطلق عليهم بـ”العلوج”، فيما تعمل قوات الأمن على ملاحقتهم كونها عمليات بيع خارجة عن القانون.

وفي هذا الصدد، قال زانا جبار وهو صاحب أحد محال بيع شرائح الهاتف النقال، لوكالة شفق نيوز، إن “هذا القرار جيد جدا وفي الوقت الحالي لا توجد شرائح غير مسجلة في الأسواق ويجب شراؤها فقط لدى الوكلاء، وتأتي الفرق الخاصة بوزارة الداخلية بشكل يومي لمراقبة الأسواق، والآن باتت أعدادها قليلة جداً”.

ومن جهته، ذكر عادل عزيز، للوكالة أن “هذا القرار مهم جدا لأن هذه الشرائح غير المسجلة يمكن فعل أي شيء بها والتسبب بتأثير سيء على المجتمع حيث كان أي شخص بإمكانه شراء شريحة غير مسجلة وفعل ما يحلو له”، مثمناً في الوقت نفسه قرار حكومة الإقليم كونه سيسهم في الحد من المشكلات الاجتماعية”.

في المقابل، لفت گوران سامي، أحد الباعة في سوق أربيل، خلال حديثه للوكالة إلى أن “في السابق كانت أكثر المشكلات تحدث بسبب هذه الشرائح، حيث كان الشخص يشتري شريحة بألف دينار والفين أو خمسة آلاف، ويقوم بافتعال مشكلة ورميها على غيره، لكن الآن هذه المشكلات باتت قليلة جدا لان الشرائح التي يقوم أي شخص بشرائها مسجلة باسمه ولا يمكن استخدامها بطريقة سيئة”.

تُتاح هذه الصورة أيضا في: العربية

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi