مارس 02, 2024

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

تقرير: أربيل وجهة السوريين خلال 2023

تقرير: أربيل وجهة السوريين خلال 2023

أكدت مصادر سورية أن إقليم كوردستان بقي وجهة أساسية للسوريين في العام الأخير، حيث ارتفعت معدلات هجرة الشباب من سوريا.

ووفق تقرير لـ «الشرق الأوسط»، فإن معدلات هجرة الشباب ارتفعت في العام الأخير، والغالبية وجهتهم العراق، وتحديداً أربيل، كونها لا تزال «وجهة تستقبل السوريين».

وأضافت أن الأشهر الأخيرة من العام الحالي كانت قاسية جداً على الغالبية العظمى من السوريين، سواء أكانوا فقراء معدمين أم متوسطي الحال.

بالصدد، قال عضو الائتلاف الوطني السوري المعارض أحمد حسن لـ (باسنيوز)، إن «هناك هجرة مستمرة للشباب من مختلف الجغرافية السورية ولأسباب متعددة منها عدم توفر الأمن والأمان ومنها اقتصادية وتعليمية».

وأضاف أن «اللاجئ السوري يرى في الإقليم المتنفس الأكبر للتعبير عن حرية رأيه وممارسة كافة نشاطاته العلمية والفنية والاقتصادية».

وأشار إلى أن «إقليم كوردستان يعد واحة للحرية والديمقراطية والتعايش السلمي بين كافة المكونات دون تمييز عرقي أو مذهبي، فأصبح الإقليم مثال للتعايش بين كافة المكونات العرقية والمذهبية والطائفية، يحتذى به في المنطقة».

في حين قال الناشط الحقوقي محمود علو لـ (باسنيوز)، إن «كثيرين من السوريين يحلمون بالوصول إلى إقليم كوردستان، حيث حسن الضيافة والكرم والتعامل والأمن والأمان وتوفر فرص العمل، مقارنة مع كثير من دول المنطقة».

وأضاف أنه «نتيجة الأوضاع المأساوية في سوريا لم يعد أمام المواطن أي خيار سوى البحث عن ملاذ آمن، ويشكل إقليم كوردستان وتحديدا العاصمة أربيل ذلك الملاذ».

وأوضح أن أي «لاجئ سوري مهما كانت خلفيته لا يشعر إلا بالرضا في إقليم كوردستان نتيجة التسهيلات التي تقدمها الحكومة واستجابتها السريعة مع محنة اللاجئين السوريين، إضافة إلى كرم وحسن ضيافة الشعب الكوردي للاجئين والنازحين وحسن تعاملهم».

وفرّ ملايين السوريين من بلادهم بعد اندلاع الأزمة السورية عام 2011، وما نتج عنها من آثار وخيمة لم تنطفئ نيرانها منذ أكثر من عقد من الزمان.

ويعد إقلیم كوردستان منطقة آمنة في الشرق الأوسط، حيث أصبحت هذه المنطقة في السنوات الماضية ذات مكانة إنسانية ودولية مهمة من حيث الترحيب باللاجئين والنازحين واحترام حقوقهم وكرامتهم ما جعلها تحظى بتقدير الدول والمنظمات الدولية.

وبحسب المصادر الرسمية، فإن أكثر من 253 ألف لاجئ سوري يعيشون في إقليم كوردستان منذ اندلاع الحرب في سوريا.

تُتاح هذه الصورة أيضا في: العربية

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi