يونيو 24, 2024

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

تقرير: العراقيون بالمرتبة 50 ضمن أكثر الشعوب بؤساً

تقرير: العراقيون بالمرتبة 50 ضمن أكثر الشعوب بؤساً 

نشر البروفيسور في علم الاقتصاد بجامعة جونز هوبكنز الأميركية ستيف هانكي، قائمة “مؤشر البؤس” للعام الماضي 2022، وأظهرت أن العراق احتل المرتبة 50 كأكثر الشعوب بؤساً.

ووفقا لتقرير وجدول نشره هانكي، فان “حالة الإنسان تكمن في طيف واسع بين “البائس” و “السعيد”.

وأشار هانكي الى ان “الطريقة الأكيدة للتخفيف من هذا البؤس هي من خلال النمو الاقتصادي”، مشيرا الى أن مقاييس البلدان يمكن ان تخبرنا بالكثير عن الأماكن التي يشعر فيها الناس بالحزن أو السعادة”.

ويقيس هانكي مؤشر البؤس، بناء على البطالة والتضخم ومعدل الإقراض والتغير في نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي.

ووفقاً لـ هانكي، فإن العراق جاء بالمرتبة 50 من أصل 157 دولة مدرجة بالجدول كأكثر الشعوب بؤساً بحصوله على مؤشر 42.3 نقطة، مبينا ان البطالة العامل الأساسي في العراق وراء هذا البؤس.

ويحسب هانكي، فإن زيمبابوي وفنزويلا وسوريا ولبنان والسودان احتلت المراتب الخمسة الأولى بأكثر الشعوب بؤسا، تليها الارجنتين سادسا واليمن سابعا وأوكرانيا ثامنا وكوبا تاسعا وتركيا عاشرا.

وتابع ان اقل الشعوب بؤسا وأكثرها سعادة كان من نصيب سويسرا حيث احتلت المرتبة الاولى، تليها الكويت ومن ثم ايرلندا ومن ثم اليابان، تليها ماليزيا تليها تايوان.

ورغم الثروة النفطية الهائلة في العراق إلا أن مواطنيه لا يزالوا يعيشون في الفقر، في بلد يعاني من استشراء الفساد وارتفاع معدلات البطالة بين الشباب، ما دفع المواطين الى الخروج في تظاهرات شعبية تطالب برحيل الطبقة السياسية ومحاسبة المسؤولين الفاسدين.

وتظهر الأرقام فشل الحكومات العراقية المتعاقبة في الحد من هذه المشكلة التي تقلق العراقيين ، حيث لم تنخفض نسبة الفقر على مستوى البلاد بل تستمر في الازدياد.

وعلى صعيد متصل يعاني العراق من عجز في توفير الكهرباء، ما يؤدي إلى انقطاعها على فترات متفاوتة قد تصل إلى 20 ساعة في بعض مناطقه.

وبلغت أعداد قتلى ماسميت باحتجاجات تشرين اكثر من 800 شخص ، وأعداد المصابين نحو 30 ألفا.

تُتاح هذه الصورة أيضا في: العربية

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi