مايو 20, 2024

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

القنصل العام الإماراتي في أربيل: أكثر من 150 شركة إماراتية تستثمر في إقليم كوردستان

القنصل العام الإماراتي في أربيل: أكثر من 150 شركة إماراتية تستثمر في إقليم كوردستان

أعلن القنصل العام لدولة الإمارات العربية المتحدة في إقليم كوردستان أن نحو 150 شركة من بلاده تستثمر في إقليم كوردستان، وأن دعوة رسمية وجهت لرئيس إقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني لزيارة دولة الإمارات، معلناً عن تشكيل مجلس أعلى للاستثمار لرجال الأعمال المستثمرين في إقليم كوردستان سيتم دمجهم مع جهاز الإمارات للاستثمار في الخارج.

ولدى استضافته في برنامج (نووڕۆژ) لقناة رووداو، صباح اليوم الأربعاء (7 آذار 2023)، قال القنصل العام لدولة الإمارات العربية المتحدة أحمد الظاهري ان “دولة الإمارات العربية المتحدة من أكبر الدول المستثمرة في إقليم كوردستان لدينا تقريباً 150 شركة إماراتية افتتحت في إقليم كوردستان وأعمالها ناجحة جداً والمثال الأكبر على نجاح الاستثمار الإماراتي في إقليم كوردستان دانا غاز، اليوم دانا غاز من أهم الشركات التي تستثمر في قطاع الغاز والنفط. إضافة إلى ذلك، لدينا العديد من الشركات التي تتواكب مع ستراتيجية إقليم كوردستان في التنويع الاقتصادي”.

وأوضح أحمد الظاهري ان دولة الإمارات بدأت العمل في ملف الأمن الغذائي و”تم تصدير شحنات كثيرة من المواد الزراعية إلى دولة الإمارات العربية المتحدة”.

وقال الظاهري إن رمان حلبجة يستحق التسويق فطعمه جيد جداً مقارنة بغيره من الرمان الذي تصدره دول إخرى إلى الإمارات.

افتتحت القنصلية العامة لدولة الإمارات العربية المتحدة في أربيل سنة 2012، ويقول القنصل العام الإماراتي إنه “منذ ذلك الوقت هناك علاقات متميزة على أعلى المستويات والزيارات متواصلة من قبل قادة إقليم كوردستان إلى دولة الإمارات العربية المتحدة تقابل بالترحيب الحار من قبل قادة ومسؤولي دولة الإمارات العربية المتحدة”، وأردف أن “كل هذه الأمور تعكس هذه العلاقة ومتانتها والمستوى الذي وصلت إليه”

ووصف العلاقات بين إقليم كوردستان والإمارات بالقوية والمتميزة، مشيراً إلى قادة إقليم كوردستان يحظون “بعلاقة متميزة مع قادة دولة الإمارات العربية المتحدة وتم توجيه دعوة رسمية لفخامة الرئيس نيجيرفان بارزاني لزيارة دولة الإمارات والالتقاء بصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، تعكس استمرار هذه العلاقة وتوطيدها ومتانتها، وتعكس في الاتجاه الآخر المكانة التي يتمتع بها قادة إقليم كوردستان”.

ومضى إلى القول إن “هذه الزيارات تشكل أرضية لتأسيس العلاقات الثنائية ونحن نرحب بفخامة الرئيس نيجيرفان بارزاني ضيفاً عزيزاً على دولة الإمارات العربية المتحدة، ومن خلال ذلك نسعى إلى توطيد العلاقات على كافة المستويات، وهي استمرار لزيارات سابقة ومنها زيارة فخامة مسرور بارزاني رئيس مجلس الوزراء إلى دولة الإمارات والتي شكلت أيضاً الأرضية لتوطيد هذه العلاقات الثنائية”.

وكشف القنصل أحمد الظاهري عن أنه سيعلن قريباً عن “تشكيل مجلس أعلى للاستثمار لرجال الأعمال المستثمرين في إقليم كوردستان سيتم دمجهم مع الجهات جهاز الإمارات للاستثمار في الخارج. جميع هذه المعطيات تعكس الاهتمام الأقصى بتوطيد العلاقات الاقتصادية”.

بخصوص العلاقات الاقتصادية بين الإمارات وإقليم كوردستان ذكر الظاهري أن خلال هذا الشهر استقبل ممثلي 20 شركة إماراتية، وهذا يعكس الانفتاح الاقتصادي الذي يسعى له إقليم كوردستان والذي يوطد العلاقات على أعلى المستويات، من افتتاح للعديد من الشركات والمساهمة في الناتج المحلي لإقليم كوردستان”.

وأكد القنصل العام الإماراتي أن “الهدف الاقتصادي له الأولوية القصوى. من خلال زياراتي التم تمت مع كبار الشركات الإماراتية ورجال الأعمال الإماراتيين إضافة إلى لقاءاتي المستمرة مع كبار الشركات ورجال الأعمال في إقليم كوردستان شكلت أرضية” وتم “افتتاح العديد من الشركات الإماراتية للمساهمة في تعزيز هذه العلاقات الثنائية المتميزة خاصة في إطارها الاقتصادي”.

بشأن أعمال المستثمرين الإماراتيين في إقليم كوردستان، نوه أحمد الظاهري بأنهم بدأوا خطة في هذا الاتجاه والخطوة الأولى كانت في زاخو من خلال “استثمار زراعي لدولة الإمارات العربية المتحدة وأحد رجال الأعمال استثمر لعدة سنوات في أوروبا والدول المتخصصة في الزراعة وأكيد سينقل هذه الخبرة الأولى والتي ستكون نتائجها خلال فترة أولية مدتها سنة”، لافتاً إلى أن “هذه ستحقق الاستفادة القصوى من الخبرة الإماراتية في مجال هو الأهم. طبعاً ليست الزراعة فقط، ومن المؤكد في العديد من القطاعات: الزراعة التجارة والسياحة جميعها”.

وحول العمل بين الإمارات وإقليم كوردستان على تطوير الخدمات الحكومية في إقليم كوردستان، قال الظاهري: “تم توقيع اتفاقية التطويع الحكومي بين دولة الإمارات العربية المتحدة وحكومة إقليم كوردستان”، مبيناً أن “جميع هذه المعطيات وجميع أطرها وخاصة الاقتصادي ستساهم بشكل كبير، إلى جانب ذلك الخبرة الإدارية فحكومة دولة الإمارات اليوم تأتي في المرتبات الأولى في القيادة والإدارة الحكومية المتميزة باستخدام التقنيات الحديثة والذكار الاصطناعي والتعليم الحديث والابتكارات”.

وأعلن أنه من تم تشكيل فريق بين حكومة إقليم كوردستان وحكومة دولة الإمارات تلعب القنصلية العامة من خلال مكتب رئيس الوزراء دوراً كبيراً فيه و”سنسعى لزيادة التعاون في هذا الاتجاه وتقديم خدمات إلكترونية والمساهمة في تعزيز الدور الريادي لدولة الإمارات العربية المتحدة في كيفية الاستفادة من خبرة دولة الإمارات في هذا المجال”.

وقال أيضاً إن “زيارات أصحاب الفخامة إلى دولة الإمارات وخاصة مشاركة رئيس الوزراء الأخيرة في القمة الحكومية ساهمت في لقاءات عديدة مع أصحاب المعالي الوزراء المتخصصين في الذكاء الاصطناعي إضافة إلى الشركات المهتمة والمتخصصة في هذا المجال وأعتقد أن نشهد تعاوناً في هذا المجال في تقديم الخدمات الإلكترونية الحديثة”.

مع تغير العالم ورغبة أي شخص في العالم في تسهيل وتقديم وتقليل الصعوبات التي يواجهها في الحصول على الخدمات بكافة أنواعها حكومية أو غير حكومية بطرق إلكترونية، قال القنصل العام الإماراتي إن “الإمارات دولة تتصدر المراتب الأولى في هذا المجال، أنا كمواطن إماراتي لا أحتاج اليوم للذهاب إلى أي دائرة حكومية وهذا يعكس مدى تطور الإمارات في هذا المجال وأعتقد أنكم بدأتم بهذا من خلال إطلاق حكومة إقليم كوردستان العديد من الخدمات الإلكترونية التي ستساهم في تقديم التسهيلات”.

تُتاح هذه الصورة أيضا في: العربية

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi