فبراير 06, 2023

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

انشاء سكرتارية مشتركة بين برلماني العراق وإقليم كوردستان

انشاء سكرتارية مشتركة بين برلماني العراق وإقليم كوردستان

أعلن رئيس لجنة الداخلية والأمن في برلمان إقليم كوردستان ورئيس وفد البرلمان الكوردستاني الذي زار بغداد، شاخوان رؤوف بك، عن اتفاق يقضي بتشكيل سكرتارية مشتركة بين لجنتي الأمن والدفاع بمجلس النواب العراقي والأمن والداخلية في برلمان اقليم كوردستان، للعمل على جملة ملفات تهم الجانبين.

توجّه وفد من لجنة الأمن والداخلية في برلمان إقليم كوردستان، الأحد (22 كانون الثاني 2023)، الى العاصمة بغداد، لبحث عدة ملفات تخص أقليم كوردستان، وعلى رأسها استحداث محافظة حلبجة.

وقال رؤوف بك في مقابلة أجراها مع نوينر فاتح في برنامج (رووداوي أمرو – حدث اليوم) الذي يعرض على شاشة رووداو، الثلاثاء (24 كانون الثاني 2023): “زرنا مجلس نواب العراق واجتمعنا مع لجنة الأمن والدفاع والداخلية النيابية، كذلك التقينا مع رئيس جمهورية العراق، وتمخض عن تلك الاجتماعات نتائج إيجابية وجيدة”.

وأكد النائب في برلمان إقليم كوردستان ان الزيارة كانت تهدف لمناقشة عدة قضايا، منها مسألة المناطق الحدودية وقصف تلك المناطق من قبل تركيا وإيران، وإيجاد آلية لمنع هذه الاعتداءات.

وتطرق الوفد ايضا الى مسألة قوات حرس الحدود وعدد الحرس، حيث طالب الوفد المسؤولين في بغداد بزيادة اعداد عناصر الحرس على حدود اقليم كوردستان خصوصاً على الحدود مع تركيا وايران، مبيناً ان حجم القوات الحالية المحددة غير كاف.

رؤؤف بك أوضح أنه “وفقاً للنظام الحالي، سيتم تعيين نحو 3000 شخص كقوات حرس في جميع انحاء العراق، وفق آلية محدّدة تعطي الأولوية لقبول المواطنين القريبين من تلك النقاط الحدودية. لكن المسؤولين في كوردستان يرون العدد ضئيلاً، ويطالبون بزيادته في حدود اقليم كوردستان بالنظر الى طول الحدود بين اقليم كوردستان وتركيا وإيران وكثافة المواجهات في هذه المنطقة”.

كما طالب وفد برلمان اقليم كوردستان بسد الفراغ الأمني في المناطق الواقعة بين القوات الامنية الاتحادية وقوات اقليم كوردستان، بإرسال قوات إضافية من الجيش العراقي والبيشمركة لتلك المناطق التي تعاني الفراغ.

وكان استحداث محافظة حلبجة أحد أهم محاور الاجتماعات التي عقدها وفد برلمان اقليم كوردستان مع المسؤولين في بغداد، حسب رؤوف بك الذي قال ان البرلمان العراقي قرر منذ ربيع عام 2021 الماضي ارسال المشروع الى مجلس الوزراء من أجل تنفيذ الإجراءات الإدارية لاستحداث المحافظة وانهاء المسالة بشكل رسمي، “لكن مجلس الوزراء مع الأسف كان متقاعسا حتى الآن فيما يخص هذه الموضوع، وأن الحكومة عوضت جميع المدن والمناطق التي تعرضت للمظالم والإبادة باستثناء حلبجة”، مشددا على ان الحكومة العراقية لا تعارض المشروع وهي وعدت بالسير قدماً بهذا الملف.

وأضاف رؤوف بك أن، أحد أهم النقاط المهمّة بالنسبة لحلبجة وسكان حلبجة هي افتتاح منفذ “سازان” الحدودي، حيث تتمع منطقة سازان في حلبجة بغناها وهي تعطي ثقلاً اقتصادياً للمحافظة، وسيشكل افتتاح منفذ سازان عامل قوة لحلبجة على شاكلة منفذ شوشمة في منطقة تويلة، حسب تعبيره.

رؤوف بك الذي ترأس وفد برلمان إقليم كوردستان الى بغداد، اكد ان جميع الأطراف التي اجتمع معها، من بينها نائب رئيس البرلمان العراقي محسن المندلاوي رئيس لجنة الأمن والدفاع النيابية خالد العبيدي، كانت تتفق في رؤيتهما مع الوفد الكوردي، ولديها نقاط مشتركة مع الوفد، والجميع توقفوا عند نقطة وسطية لإيجاد آلية للعمل المشترك، حيث اتفقت لجنة الأمن والدفاع النيابية في برلمان العراق مع لجنة الأمن والداخلية ببرلمان اقليم كوردستان على انشاء سكرتارية مشتركة بين اللجنتين في البرلمانين ببغداد وأربيل لتنظيم اجتماعات مشتركة وإدارة الملفات الأربعة التي سبق ذكرها ومتابعة التطورات بشأنها، في مقدمتها مسألة خرق السيادة وقصف المناطق الحدودية في اقليم كوردستان.

عاد الوفد الكوردي، الثلاثاء (24 كانون الثاني 2023)، من بغداد بعد زيارة هي الأولى من نوعها دامت لأيام، والتي افرزت انشاء سكرتارية مشتركة بين برلماني بغداد وأربيل.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi