يناير 31, 2023

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

ايداع مسؤولين التوقيف عقب إنهيار مبنى يارمجة في الموصل

ايداع مسؤولين التوقيف عقب إنهيار مبنى يارمجة في الموصل

كشفت الحكومة المحلية في محافظة نينوى، عن ايداع مسؤولين التوقيف، عقب انهيار مبنى قيد الانشاء في منطقة يارمجة في الموصل.
 
وقال قائممقام الموصل أمين الفنش لشبكة رووداو الاعلامية ان “المشروع هو عبارة عن محطة للمجاري”، مشيراً الى أن “المهندس المقيم على المشروع هو من دائرة مجاري نينوى، ولم يحضر أثناء عملية بناء السقف بالصب الخرساني”.
 
ونوه الفنش الى أن “المقاول والمهندس المقيم هما الان تحت التحقيق وموقوفين”، مشيراً الى أن “الحادث أسفر عن مصرع ثلاثة أشخاص واصابة 11 آخرين بجروح تم انتشالهم”.
 
قائممقام الموصل، نوه الى ان “هكذا حوادث في نينوى تكون نادرة وقليلة جداً”، عازياً ما جرى الى “ضعف بالمتابعة من دائرة المجاري العامة المعنية بالمشروع”.
 
وهرع أهالي منطقة يارمجة في الموصل إلى مكان الحادث للإطلاع وتقديم العون.
 
أظهر مقطع مصوّر المبنى المنهار في يارمجة، كان قيد الانشاء، وقال أحد شهود العيان الذي صوّر المقطع المصور، بأن المبنى انهار على العمال خلال عملهم فيه.
 
وكانت مديرية الدفاع المدني قد اعلنت عن انتشال جثة، من تحت انقاض المبنى المنهار في منطقة يارمجة في الموصل.
 
وذكرت الدفاع المدني، مساء الخميس (5 كانون الثاني 2023)، في بيان لها ان “فرق الدفاع المدني انقذت تسعة عمال فيما انتشلت جثة عامل، بعد انهيار قالب صب في بناية قيد الإنشاء في منطقة يارمجة شرقي مدينة الموصل”.
 
وحسب بيان الدفاع المدني، فإن البناية عائدة إلى دائرة مجاري نينوى. حيث “استنفرت فرق إنقاذ الدفاع وسخرت إمكانياتها لإخراج العمال من تحت قضبان التسليح والخرسانة قبل اختناق العمال، فيما قدمت الإسعافات الأولية والإنعاش الرئوي لهم قبل تأمين نقلهم إلى المستشفى لتلقي العلاج”.

 
وكان النائب عن محافظة نينوى احمد الجبوري كتب في تغريدة على تويتر، في وقت سابق، أن صفقة فساد مجاري الجانب الايمن لمدينة الموصل بقيمة 600 مليار دينار تعد اكبر صفقة فساد لعام 2021، مشدداً على ضرورة تحرك القضاء والنزاهة لايقافها والتحقيق مع مديرية مجاري نينوى ومحافظة نينوى ووزارتي التخطيط والاسكان الاعمار.
 
اما وكيل وزير الإعمار والإسكان، يلماز النجار فقال في وقت سابق ان مشروع مجاري الموصل، تم إيقافه في عام 2021 بسبب غلاء المواد مضيفاً ان المشروع سيتوقف إذا كان بنفس السعر السابق، الذي هو 600 مليار دينار، مشيرا إلى أن المشروع لا يكلف أكثر من 300 إلى 350 مليار دينار.
 
في حين ذكر محافظ نينوى السابق، منصور المرعيد في وقت سابق إن “شبهات الفساد واضحة جداً في مشروع مجاري أيمن الموصل، وذلك لأن قيمة المشروع لا تصل للمبلغ الحقيقي والذي يتجاوز 630 مليار دينار، كما أن إجراءات حسم التخصيص المالي وإدراج المشروع والدعوات والإحالة تمت في مدة لا تتجاوز الثلاثين يوماً”، داعياً إلى التصدي للفساد الحاصل في مشروع مجاري أيمن الموصل، مؤكداً أن الاستعجال في تمرير المشروع هدفه تقاسم العمولات من قبل الفاسدين والتي تصل لعشرات المليارات، حسب قوله.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi