يناير 29, 2023

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

منظمة حقوقية: مقتل 108 أشخاص على الأقل في الحملة الأمنية التي تشنها إيران

منظمة حقوقية: مقتل 108 أشخاص على الأقل في الحملة الأمنية التي تشنها إيران

قتل 108 أشخاص على الأقل في الحملة الأمنية التي تشنها إيران منذ أكثر من ثلاثة أسابيع على تظاهرات في أنحاء البلاد أشعلتها وفاة الشابة مهسا أميني، حسبما أعلنت “منظمة حقوق الإنسان في إيران” التي تتخذ من أوسلو مقرا.

كما قتلت قوات الأمن الإيرانية 93 شخصا آخرين على الأقل في مواجهات منفصلة في مدينة زاهدان بمحافظة سيستان بلوشستان (جنوب شرق)، على ما أضافت المنظمة في بيان.

تشهد إيران احتجاجات منذ وفاة الشابة الإيرانية الكردية البالغة 22 عاما في 16 أيلول، بعد ثلاثة أيام من توقيفها من قبل شرطة الاخلاق في طهران لعدم التزامها بقواعد اللباس في الجمهورية الإسلامية.

واندلعت أعمال العنف في زاهدان في 30 أيلول خلال احتجاجات غاضبة إثر تقارير عن اغتصاب قائد شرطة في المنطقة لمراهقة.

وعبرت منظمات مدافعة عن حقوق الإنسان عن القلق الثلاثاء إزاء حجم القمع في مدينة سنندج، عاصمة محافظة كردستان، المنطقة التي تنحدر منها أميني في غرب إيران.

وقال مدير “منظمة حقوق الإنسان في إيران” محمود أميري مقدم في بيان الأربعاء إن “على المجتمع الدولي أن يمنع وقوع المزيد من القتل في كردستان بإصدار رد فوري”.

وأضافت المنظمة أن التحقيق الذي أجرته في مستوى “القمع” في كردستان عرقلته قيود الانترنت، وحذرت من “قمع دموي وشيك” للمتظاهرين في المحافظة الواقعة غربا.

و”شهدت مدينة سنندج بمحافظة كردستان احتجاجات واسعة وحملة قمع دموية في الأيام الثلاثة الماضية”، حسبما قالت المنظمة مضيفة أن حصيلة القتلى التي أعلنتها لا تشمل الذين قتلوا في تلك الفترة.

وقالت المنظمة التي تتخذ من أوسلو مقرا إنها سجلت لغاية الآن 28 وفاة في محافظة مازندران، و14 في كردستان، و12 في غيلان وأذربيجان الغربية، و11 في محافظة طهران.

وأكدت أن قوات الأمن الإيرانية اعتقلت العديد من الأطفال الذين كان يتظاهرون في الشارع وفي المدارس خلال الأسبوع الماضي.

وقال أميري مقدم إن “الأطفال لديهم الحق القانوني بالتظاهر، والأمم المتحدة ملزمة الدفاع عن حقوق الأطفال في إيران بممارسة ضغط على الجمهورية الإسلامية”.

وأوضحت المنظمة إن حصيلتها لا تشمل ست وفيات وقعت، وفق تقارير، خلال احتجاجات داخل سجت رشت المركزي بشمال إيران الأحد، مؤكدة بأنها تواصل التحقيق في القضية.

وقالت إن عمالا انضموا إلى إضرابات وتظاهرات تشهدها البلاد، في منشأة عسلوية للبتروكيماويات (جنوب غرب إيران) وعابدان (غرب) وبوشهر (جنوبا).

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi