يونيو 21, 2024

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

البيشمركة: حزب العمال حليف لحزب الله اللبناني ويتعاون مع من يقصف أربيل

البيشمركة: حزب العمال حليف لحزب الله اللبناني ويتعاون مع من يقصف أربيل

قال وكيل وزارة البيشمركة سربست لزكين إن حزب العمال الكوردستاني متعاون مع حزب الله اللبناني وحليف للحشد الشعبي ولمن يقصف أربيل بالصواريخ.

وانتقد لزكين في مقابلة مع كوردستان 24، سياسات حزب العمال الكوردستاني التي بسببها يتوغل الجيش التركي في المناطق الحدودية لإقليم كوردستان.

وأشار إلى أن حزب العمال لو كان كوردياً ما تخلى عن رأس العين وعفرين وتل ابيض، وأردف قائلاً “يبدو أن مدناً أخرى ستقع بأيدي تركيا بسببه”.

وقال إن “هذا الحزب يعمل بنفس الاتجاه الذي يعمل به حزب الله اللبناني وسوريا ومجاميع الحشد الشعبي، وهؤلاء جميعاً يتعاونون مع بعضهم بعضاً”.

وأضاف لزكين أن حزب العمال يعادي حكومة إقليم كوردستان وقد أصبح قوة بأيادي خارجية، وعليه أن يراجع سياساته المعادية للإقليم.

وتابع “ما هو مبرر تركيا لاحتلال إقليم كوردستان أو إرسال قوات الى إقليم كوردستان إذا لم يتواجد حزب العمال الكوردستاني في المناطق الحدودية؟”

ولفت لزكين إلى أن حزب العمال فعل الأمر ذاته في سوريا، وثمة صمت دولي لتدخل تركيا هناك مما يعني أن لديها “شرعية دولية” بهذا الصدد.

وكرر القول “إذا كان حزب العمال يرى نفسه كوردياً فعليه أن يأخذ وضع إقليم كوردستان بنظر الاعتبار، لكنه لم يفعل ذلك للأسف، لأنه ينفذ أجندات كثيرة”.

وقال “لقد أنشأوا مقرات بين آغجلر وجمجمال وتعاونوا مع الجماعات التي تقصف أربيل بالصواريخ، وحزب العمال الكوردستاني مشارك بهذا الأمر”.

وأكد لزكين أن “الكثير من الأيادي والعوامل الخارجية موغلة في حزب العمال الكوردستاني، كلاً على طريقتها الخاصة، وقد يكون الحزب متأثراً بقوى في الداخل التركي أو قوى أخرى كإيران والعراق، مما جعله تابعاً لأطراف عديدة، وأبناؤنا وبناتنا هم الضحايا”.

وتساءل “من أجل من؟ ما هي منجزات حزب العمال؟ ما الذي حققه للكورد مقابل هذه التضحيات؟… هم ليسوا بمستوى تركيا من الناحية العسكرية”.

ومضى يقول “لا تأثير لحزب العمال على تركيا، ولم يحقق شيئاً سوى زيادة وتيرة إرسال القوات التركية إلى داخل إقليم كوردستان”، مؤكداً أن جميع المناطق الحدودية التي غادرها حزب العمال ولا سيما في زاخو والعمادية وصولاً إلى حاج عمران وسيدكان كلها سقطت بيد تركيا.

وكشف وكيل وزارة البيشمركة أن بعض مجاميع الحشد الشعبي متحالفة مع حزب العمال، حتى مع سوريا وحزب الله اللبناني، وجميعهم في مسار واحد ويتعاونون مع بعضهم البعض.

واختتم حديثه بالقول “لقد فُتح لهم طريق من سوريا إلى سنجار والموصل وكركوك وإيران، وهم يسلكون هذا الطريق بمساعدة الحشد الشعبي ودعمه”.

تُتاح هذه الصورة أيضا في: العربية

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi