فبراير 03, 2023

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

نيجيرفان بارزاني: هدفنا بناء مجتمع تكون فيه المرأة والرجل بفرص متساوية

نيجيرفان بارزاني: هدفنا بناء مجتمع تكون فيه المرأة والرجل بفرص متساوية

انطلق اليوم الأحد، مؤتمر «المساواة الجندرية واستراتيجيات تمكين المرأة» المنظم من قبل جامعات كوردستان- أربيل، صلاح الدين، دهوك، والسليمانية، بحضور رئيس إقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني.

وحضر المؤتمر أيضاً كل من رئيسة برلمان كوردستان ريواز فائق، وممثلة الأمين العام للأمم المتحدة في العراق جينين بلاسخارت.

وقال رئيس إقليم كوردستان في كلمة خلال المؤتمر: «هدفنا بناء مجتمع تكون فيه المرأة والرجل بفرص متساوية».

وأضاف «ينبغي تحرير المرأة من الظلم، وتحريرها من أجل أداء الواجب، وهذان في صالحها»، مضيفا «إحدى خطواتنا هي تحرير المرأة من اللامساواة ومن العنف داخل الاسرة ومن البطالة في المجتمع».

وأكد رئيس إقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني، أنه عندما تكون المرأة حرة «يُتعامل معها كعنصر فاعل في المجتمع»، وتابع «إذا تحررت المرأة تستطيع أن تكون جنبا إلى جنب مع الرجل، وأن تكون شرطية وعنصراً في البيشمركة، ورئيسة الإقليم إن كانت ترغب بذلك».

وقال نيجيرفان بارزاني: «يجب أن لا يقوم المجتمع بتحديد إمكانيات المرأة»، مضيفاً أن «هناك عوامل كثيرة أدّت إلى تعرّض النساء للظلم داخل مجتمعاتنا، منها التزويج القسري، القتل بذريعة غسل العار، التحرّش الجنسي، العنف داخل وخارج الأسرة، وكذلك التهميش والاستعباد».

وفيما يخص محاولات حكومة اقليم كوردستان لتحقيق المساواة الجندرية في إطار المجتمع ومؤسسات الإقليم، قال نيجيرفان بارزاني: «إذا كان الجميع متساوون في الحقوق فلا يمكن لأحد تهميش أحد آخر، أو إبعاده عن المشاركة، أو ظلمه وتعنيفه».

وأضاف «نحن نحاول جعل المجتمع وسطاً تتمتع فيه المرأة بالحريات أسوة بالرجل، وتتمكن فيه من تطوير قدراتها التربوية، الفنية، السياسية، الصناعية، والاقتصادية».

وتطرق رئيس إقليم كوردستان لعوامل ظلم المرأة والعنف الممارس ضدها داخل المجتمع، لافتاً إلى أن «أحد عوامل ظلم المرأة هو تنفيذ العادات والتقاليد الاجتماعية بصورة خاطئة»، مؤكداً رفضه لذلك.

رئيس إقليم كوردستان قال: «نحن نؤمن بعدم جواز تعامل المجتمع مع المرأة بشكل يحدّد من قدراتها، أو يقوم باستعبادها».

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi