يوليو 14, 2024

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

مستشار السوداني: الإيرانيون أدركوا أخطاءهم باستهداف الأراضي العراقية

مستشار السوداني: الإيرانيون أدركوا أخطاءهم باستهداف الأراضي العراقية

رأى ضياء الناصري مستشار رئيس الوزراء العراقي، أن “الإيرانيين أدركوا حقيقة ما قاموا به من أخطاء باستهداف الأراضي العراقية ومقار ادعوا أنها لأجهزة أمنية ولم يثبت هذا الشيء”، مشيراً إلى أن زيارة الوفد الإيراني إلى أربيل سبقتها “زيارة مهمة للرئيس نيجيرفان بارزاني إلى طهران حظيت باهتمام كبير لدى الجانب الإيراني”.

وقال ضياء الناصري، لشبكة رووداو الإعلامية، إن الجانبين الإيراني والكوردي “تجاوزا على ما يبدو هذه القضية (الاستهداف) وذهبا إلى بحث المصالح المشتركة ودفع المخاطر التي تؤذي الطرفين”.

“نشجع التقارب”

ضياء الناصري أكد أن الحكومة العراقية تشجع التقارب بين الجانبين الإيراني والكوردي، وتنتظر انطباعهما حول ما آلت إليه المفاوضات.

في هذا الصدد، أشار إلى زيارة وزير الخارجية الإيراني بالإنابة علي باقري إلى إقليم كوردستان ولقائه بالقادة الكورد، حيث تم “طرح الملفات بشفافية عالية”.

وقال: “لا نمتلك إجابات دقيقة عن بعض المعطيات التي يتحدث عنها الجانب الإيراني وبعض الأسئلة التي وردتنا منه حول وجود عناصر مسلحة أو عناصر أمنية تابعة للموساد”، لكن “هناك إجابات مقنعة ونتبناها من الجانب الكوردي”.

ولفت إلى أن هناك اتفاقاً بين رئيس الوزراء العراقي محمد شياع السوداني ورئيس إقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني على “فسح المجال وإعطاء مزيد من الوقت من أجل الذهاب بمفاوضات مباشرة مع الجانب الإيراني لحل هذه الإشكالات”.

تقريب وجهات النظر مع العراق

حول الأجندة الأخرى على جدول زيارة وزير الخارجية الإيراني، بيّن أن الهدف الأساسي منها كان “تقريب وجهات النظر بين الجانب الإيراني والجانب العراقي على الصعيد الإقليمي”.

وأوضح أن هناك “تحولات كبيرة” في المنطقة ومبادرة للرئيس الأمريكي جو بايدن لوقف إطلاق النار في غزة تتزامن مع الأحداث الأليمة التي يمر بها الفلسطينيون.

مستشار رئيس الوزراء العراقي نوّه إلى أن موقف دول الجوار هو “توحيد الرؤى من أجل الضغط على الكيان الإسرائيلي” لوقف إطلاق النار وبدء التفاوض خصوصاً مع تداعيات “تدهور المنطقة إلى النزاع”.

ثنائياً، تطرق ضياء الناصري إلى اتفاقيات ومذكرات تفاهم “ينبغي تفعيلها”، و”مشاكل عالقة”. سواء بين طهران وبغداد أو طهران وإقليم كوردستان فيما يتعلق بالعديد من القضايا.

من بين هذه المشاكل تسديد مبالغ استيراد الغاز من تركمانستان عبر إيران.

“إيران لا تستطيع تسديد ثمن الغاز إلى تركمانستان بسبب العقوبات الأمريكية ونحن لا نستطيع التسديد للجانب الإيراني بسبب العقوبات نفسها”، أضاف ضياء الناصري الذي لفت إلى أن الإشكالية “ربما يتم حلها في حال التوصل إلى اتفاق ثلاثي بين إيران، تركمانستان والعراق”.

وزار وزير الخارجية الإيراني بالإنابة علي باقري، بغداد، أربيل والسليمانية يومي الخميس والجمعة 13 و14 حزيران، لبحث العلاقات الثنائية وسبل تعزيزها.

في أربيل، أكد رئيس إقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني وعلي باقري، على أهمية علاقات الجمهورية الإسلامية مع العراق وإقليم كوردستان “على أساس حسن الجوار والمصالح المشتركة”.

تُتاح هذه الصورة أيضا في: العربية

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi