فبراير 27, 2024

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

رئيسة كتلة الديمقراطي الكوردستاني: لن نتحاور مع ميليشيات خارجة عن القانون تحاول تدمير العلاقات بين أربيل وبغداد

رئيسة كتلة الديمقراطي الكوردستاني: لن نتحاور مع ميليشيات خارجة عن القانون تحاول تدمير العلاقات بين أربيل وبغداد

أكدت رئيسة كتلة الحزب الديمقراطي الكوردستاني في البرلمان العراقي، عدم وجود إمكانية لإجراء حوار بين إقليم كوردستان والميليشيات الخارجة عن القانون، مشيرة الى أن نسبة الهجمات من قبل الطائرات المُسيرة ترتفع مع كل تقارب بين أربيل وبغداد.

وقالت د.فيان صبري، في حوار متلفز طالعته (باسنيوز): “لا أتصور حصول أي حوار بين إقليم كوردستان والميليشيات الخارجة عن القانون، فهي مجاميع إرهابية، تضرب استقرار العراق فكيف يمكن التفاوض معها؟ هم يقولون انهم مقاومة، ولكن مقاومة ضد من؟ نحن جزء من العراق والشعب العراقي”.

واضافت: “لا نستطيع أن نتفاوض مع هذه الجهات التي أسمتها بغداد وأربيل بالجهات الخارجة عن القانون، وبدلاً من التفاوض علينا أن نقف بوجههم ونمنع تمويلهم ودعمهم فهي تحاول تدمير العلاقات بين أربيل وبغداد، وإذا كان هناك أي محور للمقاومة فلا يجب أن يكون ضد الشعب العراقي ولا يجب أن يكون ضد إقليم كوردستان”.

وتابعت أن “كل تقارب بين حكومة الإقليم والحكومة الاتحادية لا يخدم هذه الميليشيات والمجاميع المسلحة، فعندما يكون هناك تقارب بين أربيل وبغداد ترتفع نسبة الدرونات التي باتت خطراً على استقرار العراق”.

أما عن إمكانية مشاركة الحزب الديمقراطي الكوردستاني في التصويت على إخراج القوات الاجنبية، قالت صبري: “أعتقد أن الحكومة الاتحادية هي التي يجب ان تحدد الحاجة إلى دعم القوات الأجنبية، كما أن أي عنصر من عدم الاستقرار قد يؤدي إلى ظهور داعش مرة أخرى، فعلى الرغم من انتهاء التنظيم إلا أن الفكر موجود، فضلاً عن ذلك فإن قوى الإطار التنسيقي نفسها لم تطلب جلسة لإخراج القوات الأجنبية”.

تُتاح هذه الصورة أيضا في: العربية

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi