أبريل 16, 2024

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

وفد من إقليم كوردستان يزور بغداد بشأن الموازنة

وفد من إقليم كوردستان يزور بغداد بشأن الموازنة

من المقرر أن يزور وفد من حكومة إقليم كوردستان بغداد بعد عيد الأضحى، لبحث سبل إرسال حصة إقليم كوردستان من الموازنة وتسليم الإيرادات غير النفطية والفترة التي سيعوض عنها إقليم كوردستان.

بحسب معلومات حصلت عليها شبكة رووداو الإعلامية من بغداد وإقليم كوردستان، زار وفد من إقليم كوردستان بغداد الأسبوع الماضي بشأن إرسال حصة إقليم كوردستان من الموازنة، وعقد اجتماعاً مع المسؤولين في وزارة المالية الاتحادية.

مسؤول في حكومة إقليم كوردستان على اطلاع بشأن المباحثات، قال لشبكة رووداو الإعلامية، إن “أحدى المسائل التي جرى بحثها في الاجتماع، المقصود بالإيرادات غير النفطية التي يجب على حكومة إقليم كوردستان تسليمها بموجب قانون الموازنة العامة الاتحادية وسبل تسليمها، وما إذا كان سيتم استقطاعها من حصة إقليم كوردستان من الموازنة أم ستسلم بطريقة أخرى، إلى جانب آلية تخصيص 50% من إيرادات المنافذ الحدودية للمحافظات الموجودة فيها”.

بموجب المادة 21 من قانون الموازنة “تخصص نسبة 50% من إيرادات المنافذ الحدودية إلى المحافظات التي توجد فيها تلك المنافذ بما فيها إقليم كوردستان”.

من المسائل الأخرى التي جرى بحثها في الاجتماع، وفق المعلومات التي حصلت عليها شبكة رووداو الإعلامية، الفترة التي يجب على الحكومة الاتحادية احتسابها لإرسال حصة إقليم كوردستان من الموازنة.

في هذا السياق، رأى وفد حكومة إقليم كوردستان ضرورة تعويض حصة إقليم كوردستان من الموازنة اعتباراً من مطلع العام الجاري، في حين أصرت وزارة المالية العراقية، على احتساب حصة إقليم كوردستان من الموازنة اعتباراً من تاريخ توقف تصدير نفط إقليم كوردستان عبر ميناء جيهان التركي في (25 آذار 2023).

تنص المادة 12 من قانون الموازنة على أن حكومة إقليم كوردستان تلتزم بالتنسيق مع وزارة النفط الاتحادية بـ “شحن النفط الخام المنتج من الحقول الواقعة في الإقليم إلى مخازن شركة تسويق النفط (سومو) فيما ميناء جيهان التركي بما لايقل عن (400) ألف برميل يومياً”.

و”في حال تعذر التصدير عن طريق ميناء جيهان التركي أو أي منفذ رسمي آخر تحدده وزارة النفط الاتحادية تلتزم حكومة إقليم كوردستان بتسليم كميات النفظ المشار اليها” إلى وزارة النفط الاتحادية لـ “غرض استخدامها محلياً وحسب الحاجة التي تحددها وزارة النفط الاتحادية”، وفق المادة ذاتها.

وطالبت وزارة المالية وفد حكومة إقليم كوردستان تزويدها بـ “تفاصيل إيرادات ونفقات إقليم كوردستان، من أجل صرف حصة إقليم كوردستان في الموازنة”، وفق ما أبلغ مصدر مسؤول في بغداد شبكة رووداو الإعلامية.

وسيعقد الجانبان اجتماعاً آخر للغرض نفسه بعد انتهاء عطلة عيد الأضحى.

يشار إلى أن الإيرادات المخمّنة من تصدير النفط الخام، تحتسب على أساس معدل سعر 70 دولاراً للبرميل الواحد، ومعدل تصدير قدره 3 ملايين و500 ألف برميل، بضمنها 400 ألف برميل يومياً عن كميات النفط الخام المنتج في إقليم كوردستان، على أساس سعر صرف 1300 دينار لكل دولار.

تبلغ المديونية المتمثلة بأقساط الدين الداخلي والخارجي 12 ترليوناً و750 مليار دينار والبرامج الخاصة 3 ترليونات و587 مليار دينار.

كما تبلغ النفقات الرأسمالية 49 ترليوناً و350 مليار دينار، منها 38 ترليوناً و227 مليار للمشاريع الاستثمارية.

تُتاح هذه الصورة أيضا في: العربية

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi