يونيو 15, 2024

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

ضابط شرطة كولومبي يبتلع رزماً مالية لإخفاء ابتزازه رجل أعمال

ضابط شرطة كولومبي يبتلع رزماً مالية لإخفاء ابتزازه رجل أعمال

نُقل ضابط شرطة كولومبي، اليوم الجمعة، إلى المستشفى بعد ابتلاعه رزمة من الأوراق النقدية ابتزَّها من رجل أعمال.

وفقاً لما ذكرته صحيفة The Guardian البريطانية، فان الضابط طالب بمدفوعات مقابل عدم اعتقال الضحية بتهم ملفقة، لكنه لم يكن يعلم أن رجل الأعمال قد أبلغ بالفعل عن ابتزازه لوحدة مكافحة الاختطاف والابتزاز في كولومبيا.

وعندما وصل محققو مكافحة الفساد، ابتلع الضابط رزمَ النقود للتخلص من أدلة إدانته، لكنه سرعان ما أدرك أنه ابتلع ما لا يطيق مضغه، إذ تعسرت الأوراق النقدية في حلقه، وسدَّت مجرى الهواء، فنُقل إلى عيادة الطوارئ بالمستشفى.

وأظهرت مقاطع فيديو الضابطَ المتهم وهو يتوسل البراءة بوجهٍ محتقن أثناء نقله في سيارة الشرطة بعد أن ابتلع 9 رزم من الأوراق النقدية، في منطقة “سواتشا”، وهي إحدى ضواحي العاصمة، بوغوتا.

وذكرت الصحيفة أن الضابط، وهو يلهث لالتقاط أنفاسه، كان يقول: “لم أتلقَّ أي شيء، لا شيء على الإطلاق، لا أعرف ما الذي يتحدثون عنه”.

ونقلت عن أحد ضباط مكافحة الفساد قوله: “سنضطر إلى نقله إلى المستشفى لتنظيفه”، بينما كان يقدم الرعاية الطبية للضابط الذي يكافح الاختناق.

وتم نقل الضابط إلى المستشفى لعلاج معدته، وفقاً للصحيفة، وتمكن الأطباء من إزالة الأوراق النقدية، التي بلغت قيمتها 500 ألف بيزو (120 دولاراً أمريكاً).

إلى ذلك، قال مدير مكتب المدعي العام المحلي للصحفيين: “المادة التي تُصنع منها الأوراق النقدية مادة سميكة، إنها نقود ورقية ومن الصعب ابتلاعها”.

تحولت فضيحة الفساد إلى مادة متداولة في كثير من التعليقات التي سخرت من محاولة الشرطي اليائسة للهروب من العدالة.

وكثيراً ما اتهمت الشرطة الكولومبية بالفساد، ويبدو أن مقطع الفيديو كان فرصة للشماتة بضباط الشرطة الفاسدين لدى كثير من المواطنين الذين أُجبروا من قبل على دفع المال إلى رجال الشرطة.

مع ذلك، قال كاميلو لوبيز، الذي يدير مشروعاً صغيراً في بوغوتا، إنه كثيراً ما تعرض للابتزاز على أيدي ضباط الشرطة الفاسدين، فهذا المال “مصدر دخل آخر لهم -عمل إضافي- لذا سعدنا بعض الشيء برؤيتهم يُحاسبون ويواجهون العدالة”.

تُتاح هذه الصورة أيضا في: العربية

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi