يونيو 06, 2023

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

المديرية العامة لشؤون الإيزيديين: ندين التطاول على أي دين كان

المديرية العامة لشؤون الإيزيديين: ندين التطاول على أي دين كان

يجب معاقبة كل من يحاول تقويض أمن واستقرار إقليم كوردستان

في أعقاب حادثة الاعتداء على إحدى المساجد في قضاء شنگال (سنجار) يوم أمس الخميس، أصدرت المديرية العامة لشؤون الإيزيديين في حكومة إقليم كوردستان، مساء اليوم الجمعة، بياناً أدانت فيه التطاول على أي دين كان، داعية إلى معاقبة كل من يحاول تقويض أمن واستقرار إقليم كوردستان.

وقالت المديرية في بيان: «تتعرض منطقة شنگال منذ مدة طويلة إلى حوادث يومية مؤسفة، ومن الواضح أن سبب أي عمل تخريبي في تلك المنطقة يعود إلى انعدام الأمن، فضلاً عن وجود قوى مسلحة غير شرعية، الأمر الذي أدى إلى تعقيد كافة مناحي الحياة، نتيجة للسياسات الخاطئة التي اتبعتها الحكومة العراقية».

أضاف البيان: «نحن في المديرية العامة لشؤون الإيزيديين ندين كل أشكال التطاول على أي دين كان، وندعو إلى معاقبة كل من يتسبب في تقويض الأمن والاستقرار القائم في إقليم كوردستان، كما نطالب بفرض الجزاء العادل عليه».

وأردفت المديرية قائلة: «نحن دائماً ندافع عن التظاهرات السلمية، لكن التطاول على مقدسات الآخرين ليست من شيم الفرد الإيزيدي، لذلك لا يقدم الإيزيديون على ارتكاب مثل هذه الأفعال، لأنه منذ سنوات عديدة وبعد القضاء على داعش تمت حماية جميع المقدسات الدينية المتواجدة في المنطقة من قِبل الإيزيديين»، مؤكدة أن «الطريق الوحيد لمعالجة هذا الوضع المعقد هو تنفيذ اتفاقية شنگال المبرمة بين أربيل وبغداد».

لافتة إلى أن «كل ما نشر على مواقع التواصل الاجتماعي هو محاولة للتشويش والتضليل، بهدف إضعاف السلم الاجتماعي واستقرار المنطقة، ونحن ندين ذلك بشدة».

وختمت المديرية العامة لشؤون الإيزيديين بيانها بالقول: «مرة أخرى نؤكد لجميع الأطراف أن هناك مخربون يحاولون إحداث شرخ في الصرح الذي بناه إقليم كوردستان لكي تتمتع جميع المكونات بحقوقها المشروعة، كما أن لدينا قناعة بأن شعبنا على دراية تامة بمخططات الأعداء».

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi