يوليو 17, 2024

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

“اسمي مش إساءة بل يشرف”… تعليق ناري من أحلام على فيديو أنغام في المغرب!

“اسمي مش إساءة بل يشرف”… تعليق ناري من أحلام على فيديو أنغام في المغرب!

أثار الموقف المحرج التي تعرّضت له أنغام في المؤتمر الصحفي في المغرب على هامش فعاليات مهرجان “موازين” ردود فعل متضاربة، وذلك بعدما نادتها صحافية مغربية باسم الفنانة الإماراتية “أحلام” التي علّقت على الأمر بأسلوب صارم وقويّ.
ردّت أحلام الشامسي على بعض التعليقات التي إنهالت على منصة “أكس” بعد إنتشار فيديو أنغام بشكل واسع، وأكّدت أحلام أن اسمها ليس إساءة لأيّ أحد أبداً وأشارت إلى أن اسمها تشريف لكل شخص ينادى به وقالت إن مهرجان “موازين” لم يقصد الإساءة للفنانة المصرية أنغام.

في التفاصيل، كتب أحد النشطاء على منصة أكس تدوينة يؤكّد فيها أن الصحافية أساءت لنفسها كونها لم تقوم بعملها كمراسلة بشكلٍ صحيح وكان يجب عليها معرفة الفنان التي تريد مقابلته قبل اللقاء به، فكتب: “هذا الموقف اساء بشكل كبير لنفس المؤسسة الإعلامية التي تمثلها الصحفية فهي لا تعرف الاسم وكان الاحرى بالمؤسسة تحسن اختيار من يمثلها لانها بمؤتمر صحفي لمهرجان فني دولي واذا كانت تتعمد الإساءة فلابد اتخاذ إجراء إداري اضافة لتقصيرالمسؤولين بالمركز الاعلامي”.

ردّ أحلام على التعليق

لتردّ عليه أحلام بأسلوب حادّ وكتبت: “مع احترامي لك اعتذر منك أسأت الرد ؟؟؟؟!!!!!!! اسمي مش إسأءه لأي احد ابداً انا احلام وهي انغام وسبق ان في احد المؤتمرات غلطت اعلاميه باسمي مع فنانه ثانيه ورديت اتشرف ونقطه.”

وتابعت قائلة: “اسمي مش إساءه اسمي تشريف واكيد مهرجان بقدر وقيمه موازين من دعى اسم كبير مثل انغام للمشاركه في الليالي لن يقصد الاساءه لها وحروفنا قريبه من بعض واكرر اسمي ليس اساءه لاي فنان مين ما كان يكون #احلام #صوت_الخليج اسم مُشّرف.”

ومعظم المتابعين وقفوا إلى جانب الناشط وصححوا لأحلام أنّه لم يقصد الإساءة لك بل للصحافية المغربية، فقالت متابعة: “معليش يا احلام بس هو قصده ان الصحفيه اساءت لنفسها بانها لم تهتم حتى بمعرفة من أمامها ؟ ومع من تجري المقابلة؟ وهذه غلط كبير بكونها صحفيه وجايه تسأل اسئلة المفروض تعرف من امامها.. اما اسمك فمحد اساءه”.

\\\\\\\\

تُتاح هذه الصورة أيضا في: العربية

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi