يوليو 20, 2024

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

إيرلندية تريد مقايضة العراق: افتتاح سفارتكم مقابل إعادة زوجي

إيرلندية تريد مقايضة العراق: افتتاح سفارتكم مقابل إعادة زوجي

قامت زوجة رجل مسجون في العراق بحشد مئات المواطنين الايرلنديين لمعارضة إنشاء سفارة عراقية جديدة في أيرلندا، احتجاجا على استمرار حبس زوجها في العراق.
وتخشى ديسري بيتر زوجة الرجل المسجون، على زوجها روبرت المصاب بسرطان الجلد والذي لايزال محتجزا في بغداد منذ نيسان/أبريل من العام الماضي.

وقدم وزير خارجية ايرلندا طلبا من العراق لفتح سفارة في دبلن إلى مجلس الوزراء يوم الثلاثاء وتمت الموافقة عليه، ولكن لا يوجد جدول زمني لموعد فتح السفارة.

لكن الزوجة الغاضبة، كتبت رسائل وحثت على استغلال طلب العراق كفرصة للضغط من أجل إطلاق سراح زوجها.

واجتذبت العريضة التي أطلقتها يوم الخميس على موقع Change.org ما يقرب من 400 توقيع في غضون ساعات، وقالت ديسري “لقد كتبت إلى الوزير كوفيني والتاويستش مارتن لأطلب إرفاق تحذير بعدم فتح سفارة حتى يتم إطلاق سراح زوجي روبرت بيتر”.

وأضافت: “لا اريد ان أكون ذلك الشخص الذي يقف في طريق أي علاقات بين البلدان، وأنا أؤيد استفادة العراق من العلاقة مع أيرلندا، ولكن في مرحلة ما يتعين علينا أن نقف ونقول كفى”.

وأشارت الى انه “لقد التقيت بالسفارة العراقية في لندن وأعلم أن العديد من المسؤولين تواصلوا عدة مرات لمحاولة وضع حد لهذا الوضع، لمحاولة تصحيح الأخطاء التي ارتكبت والقيام بالشيء الصحيح والإفراج عن رجل بريء عومل بطريقة مروعة لأكثر من 18 شهرًا”.

وتم سجن روبرت في العراق بسبب خلاف بشأن عقد بقيمة 20 مليون يورو بين صاحب الشركة التي يعمل فيها روبرت والذي يتخذ من دبي مقراً له وبين البنك المركزي العراقي، بسبب تأخيرات البناء لبناية المركزي الجديدة خلال السنة الأولى من جائحة كوفيد-19.

وتقول عائلة روبرت إنه سُجن في أبريل 2021، لكن لم يُسمح له بمقابلة المحامين إلا قبل يومين من محاكمته في فبراير من هذا العام، وحُكم عليه بعد ذلك بالسجن لمدة خمس سنوات وغرامة قدرها 10 ملايين يورو.

تُتاح هذه الصورة أيضا في: العربية

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi