يوليو 25, 2024

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

شركة طيران تمنع سيدة من السفر بسبب “دورة المياه”

شركة طيران تمنع سيدة من السفر بسبب “دورة المياه”

فوجئت سائحة بريطانية بأن شركة طيران معروفة منعتها من السفر على متن رحلاتها وذلك بسبب استخدامها “دورة مياه” خاطئة على متن الطائرة، والمشكلة التي واجهتها السائحة هو أن شركة الطيران التي أقلتها إلى وجهتها البعيدة رفضت استقبالها في رحلة العودة، ما اضطرها للبحث عن شركة طيران بديلة.

وفي التفاصيل التي نشرتها جريدة “ديلي إكسبريس” البريطانية، فقد منعت شركة الطيران البريطانية المعروفة (TUI)، وهي واحدة من أكبر منظمي الرحلات السياحية في البلاد أيضاً، منعت راكبة من السفر مجدداً على متن رحلاتها، وذلك بسبب استخدامها دورة المياه الخاطئة على متن الطائرة.

وبحسب الصحيفة فقد قيل لإحدى السيدات السائحات بأنه لم يُسمح لها بالسفر مع (TUI) عندما ذهبت لتسجيل الوصول في رحلة العودة من جامايكا إلى بريطانيا وذلك بسبب استخدام “دورة المياه الخطأ” على متن الطائرة.

وكانت المسافرة فيكتوريا ديفوري في رحلة السفر إلى خليج مونتيغو واحتاجت إلى استخدام دورة المياه في الرحلة التي تستمر لبضع ساعات.

وقررت ديفوري، وهي سيدة مصابة بالتوحد، استخدام دورة المياه القريبة من مطبخ الطائرة لأن راكباً آخر كان في دورة المياه الأخرى لفترة طويلة.

واضطرت السيدة البالغة من العمر 44 عاماً العبور من المطبخ داخل الطائرة من أجل الوصول إلى دورة المياه الأخرى، وهو ما اعتبره الطاقم إخلالاً بالتعليمات، حيث كان يتم تجهيز الطعام هناك وكان يُمنع على المسافرين الدخول.

وقالت المسافرة ديفوري إنها عبرت المطبخ قليلاً للسماح لشخص آخر بالمرور، وقالت إن أحد مضيفي الطائرة تحدث معها “بطريقة غير محترمة”.

وقالت ديفوري: “صعدتُ إلى الجانب الآخر من الطائرة وكنت أنتظر استخدام دورة المياه وانتقلتُ بعيداً عن الطريق لراكب آخر، ويمكنني أن أتذكر ذلك حرفياً، لقد دخلتُ بقدم واحدة الى داخل المطبخ فما كان من أحد أعضاء الطاقم إلا أن وبّخني كطفل”.

وأضافت: “عندما تكون مصاباً بالتوحد، يمكن أن تؤدي بعض المواقف إلى تحفيزك. يمكنك الدخول في القتال أو الهروب أو التجمد”، وتابعت: “في البداية تجمدت واعتذرت له وقلت أنا آسفة حقاً، أعرف القواعد، أنا فقط أخرج من طريق الراكب المار. لستَ بحاجة إلى التحدث معي بالطريقة التي تتحدث بها”.

تُتاح هذه الصورة أيضا في: العربية

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi