فبراير 25, 2024

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

العثور على جثة أب اغتصب ابنته “أكثر من مرة” بديالى

“القتلة قيد التحقيق”..

العثور على جثة أب اغتصب ابنته “أكثر من مرة” بديالى

عثرت شرطة محافظة ديالى، على جثة أب اغتصب ابنته “أكثر من مرة” في ناحية تابعة لقضاء خانقين شمال شرقي المحافظة، فيما تم القبض على 3 من المتهمين بقتله.

وكان قد “مضى 40 يوما على عملية إخفاء الجثة بعد قتله من قبل أفراد من عائلته، على خلفية اكتشاف اعتدائه على ابنته”، حسب معلومات حصلت شبكة رووداو الإعلامية عليها من داخل شرطة المحافظة اليوم الخميس (24 تشرين الثاني 2023).

بحسب المعلومات، إن الجثة عثر عليها في أحد بساتين ناحية السعدية التابعة لقضاء خانقين شمال شرقي ديالى، فيما ألقي القبض على 6 أفراد من عائلته المقربين، وأوضحت التحقيقات الأولية أن منفذي جريمة قتل المجني عليه، هم 3 أفراد من أخوته وأبنائهم.

تجدر الإشارة، إلى أن العراق قد سجل أعلى معدل ارتفاع لجرائم القتل الجنائي خلال عام الماضي، بنسبة سنوية تصل إلى أكثر من 11.5 بالمئة لكل 100 ألف نسمة، وهي الأكبر على مستوى الوطن العربي وإيران وتركيا، وفق إحصائية أوردها المفتش العام السباق في وزارة الداخلية جمال الأسدي.

الإحصائية اعتمدت الجرائم التي حصلت خلال 2022 حتى شهر تشرين الثاني من ذات العام، حيث تم تسجيل أكثر من 5300 جريمة قتل، وسط تسجل البلاد بشكل شبه يومي جرائم قتل واعتداء وتحرش، في ظل حاجة ماسة إلى تحديث العقلية التحقيقية قبل البحث عن طرق العنف، وإعداد خريطة الجرائم الجنائية بدلا عن زيادة أفراد الأمن غير المجدية، بحسب الأسدي.

امتدادا إلى جملة أسباب ارتفاع معدلات الجريمة في العراق، يرى خبراء ومتخصصون، أن الجريمة في أي مجتمع ترتبط بظروف المجتمع نفسه، لذا أن زيادة معدل الجرائم في المجتمع العراقي ترتبط بظروفه وخصائصه وكذلك المتغيرات التي حدثت به، لذلك أن من أهم تلك الأسباب، هو ضعف الوازع الديني والفهم الخاطئ لمجريات الحداثة، إضافة إلى انتشار المخدرات وعدم الاستقرار الاجتماعي على مستوى الغلاء المعيشي وتفشي البطالة.

مقابل ذلك، تبرز حالة الانتحار التي تتصاعد بين المجتمع العراقي، فبحسب المتحدث باسم وزارة الداخلية خالد المحنا، سبق وأوضح حول معدلات الانتحار بالقول، إن “حالات الانتحار المسجلة عام 2021 هي أكثر بنحو 100 حالة عن العام الماضي والتي بلغت 663 حالة”، مشيراً إلى أن حالات الانتحار بدأت منذ عام 2016 تتجه نحو الازدياد.

في 2016 بلغت حالات الانتحار 393 حالة، أما عام 2017 بلغت 462 حالة، وفي عام 2018 530 حالة، وفي عام 2019 بلغت 605 حالات، وكانت الفئات العمرية الأقل من 20 سنة، نسبتهم 36.6 بالمئة، أما من هم بين 20 و30 سنة كانت نسبتهم 32.2 بالمئة، وفيما بلغت نسبة الذكور 55.9 بالمئة، والإناث 44.8 بالمئة، بحسب المحنا.

من بين تلك الأرقام والنّسب، شكلت حالات الانتحار لدى المتزوجين 40 بالمئة و55 بالمئة بالنسبة للعزاب، أما المراحل التعليمية، فقد بلغت نسبة المنتحرين من الذين كان تحصيلهم الدراسي أقل من المرحلة الابتدائية 62.2 بالمئة، ومن هم دون المتوسطة 16.9 بالمئة، والعاطلين من العمل 35 بالمئة، وربات البيوت 29.9 بالمئة.

تُتاح هذه الصورة أيضا في: العربية

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi