يوليو 06, 2022

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

منع تقديم الخضروات في مطاعم إقليم كوردستان

منع تقديم الخضروات في مطاعم إقليم كوردستان

قررت غرف العمليات المشتركة لمواجهة الكوليرا في محافظات إقليم كوردستان، منع تقديم الخضروات في جميع المطاعم، وإلزام جميع المقاهي باستخدام الأقداح ذات الاستعمال الواحد.

واشار قائممقام أربيل، نبز عبد الحميد، لشبكة رووداو الإعلامية، إلى تشكيل غرفة عمليات مشتركة لمواجهة الكوليرا، حيث تشرف فرق القائممقامية، الصحة والسياحة على تنفيذ القرارات، منوهاً إلى قرارين مهمين، هما “منع تقديم الخضروات في جميع المطاعم، واستخدام الأقداح ذات الاستعمال الواحد في جميع المقاهي”، مضيفاً أن اللجنة “ستتابع عن كثب تنفيذ القرارين، وهي تملك الصلاحيات لاتحاذ الاجراءات اللازمة بحق اي مطعم يقدم الخضروات”.

وعقد اجتماع يوم (19 حزيران 2022) في محافظة أربيل، بإشراف المحافظ أوميد خوشناو، شاركت فيه مديريتا ماء أربيل وأطراف أربيل اللتان أكدتا على تكثيف مراقبتهما لمياه الآبار.

وقالت مديرة الماء والصرف الصحي في أطراف أربيل، ريزان سعدي، لشبكة رووداو الإعلامية، إن المياه في أربيل “نظيفة 100%، ونتابع هذا الموضوع عن كثب بشكل مستمر وليس الآن وحسب، لأن توفير المياه النظيفة للمواطنين واجب يقع على عاتق مديريتنا”، مضيفة: “كثفنا زياراتنا للآبار نظراً لمخاطر تفشي الكوليرا، للتأكد من نظافة المياه، وسنتخذ كل الاجراءات بحق المقصرين”.

في ذات السياق، قال عضو لجنة قائممقامية دهوك، آراس مصطفى، لشبكة رووداو الإعلامية، إن “لجان القائممقامية سيراقبون السوق، ويتفقدون المطاعم والمقاهي، وسيبلغونها بالتوجيهات الجديدة”، مضيفاً أنهم سيكررون الزيارات الأسبوع المقبل، وسيتخذون الاجراءات بحق المخالفين.

وحول الاجراءات المتخذة في السليمانية، قال رئيس اللجان المشتركة في قائممقامية السليمانية، ريكان جمال، إن “اللجان تراقب السوق والمطاعم بشكل يومي منذ الخميس الماضي، حيث تشدد على عدم بيع الخضروات، واستخدام الأقداح ذات الاستعمال الواحد في المقاهي، مضيفاً أن “قائممقام السليمانية طلب أيضاً فحص مياه خزانات المطاعم، للتأكد من نظافتها”.

وفي حلبجة، اشارت رئيسة اللجان المشتركة في القائممقامية، دينا أحمد، إلى “منع ادخال الخضروات إلى المحافظة، والطلب من جميع السيطرات ابلاغ اللجان في حال حدوث ذلك، بالإضافة إلى متابعة جميع المطاعم”.

وكان مدير صحة السليمانية، صباح هورامي، قد كشف لشبكة رووداو الإعلامية، عن “ادخال 300 شخص إلى مستشفيات السليمانية يوم الأحد الماضي وحده”، مشيراً إلى أن “عدد من أدخلوا إلى المستشفيات منذ بداية تفشي الحالات بلغ 4303 أشخاص، وتلقى 4500 شخص العلاج دخول الحاجة إلى ادخالهم، ويمكننا القول بشكل عام إن 8000 إلى 9000 شخص أصيبوا بالإسهال في محافظة السليمانية”، مشدداً على “أننا سنتعامل من الآن وصاعداً مع جميع حالات الإسهال والغيثان باعتبارها إصابات بالكوليرا”.

وأشار إلى وفاة 5 اشخاص خلال هذه الفترة “أظهر فحص واحد منهم بأن وفاته لم يكن ناجماً عن الكوليرا، ومازلنا ننتظر نتيجة فحوصات الأربعة الآخرين، ثلاثة منهم كانوا مسجونين، ولم يتم التأكد إلى الآن بأن وفاتهم ناجمة عن الكوليرا لكنهم أصيبوا بالإسهال”، موضحاً أن “قرابة 100 سجين أصيبوا بالإسهال”.

ويرى مدير صحة السليماينة ضرورة “التأكد من نظافة الماء الذي نستخدمه”، داعياً المواطنين إلى “استخدام المياه المعبأة للشرب خلال هذا الشهر، والتأكد من نظافة الماء الذي يستخدمونه للغسل، لأن الماء الملوث هو مصدر انتشار الكوليرا”.

في وقت سابق، كشف محافظ أربيل، أوميد خوشناو، عن وجود “9 حالات يشتبه بها في محافظة أربيل، تم التأكد من إصابة 4 منها بالكوليرا، فيما لم تظهر بعد نتيجة فحوصات الحلات الأخرى”.

 

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi