سبتمبر 21, 2020

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

الحكيم يدعو المتطوعين الى أن يكونوا” قريبين من العشائر” السنية والشيعية لإيقاف نزف الدم

الحكيم يدعو المتطوعين الى أن يكونوا” قريبين من العشائر” السنية والشيعية لإيقاف نزف الدم

المدى برس/ بغداد: دعا رئيس المجلس رئيس المجلس الأعلى الإسلامي عمار الحكيم ، اليوم السبت، المتطوعين لـ”محاربة داعش” الى أن يكونوا “قريبين من العشائر” السنية والشيعية لإيقاف نزف الدم، وشدد على ضرورة أن تكون رسالة “المتطوعين بعيدة عن الطائفية”.

وذكر بيان لمكتب الحكيم تلقت (المدى برس) نسخة منه ، إن “الحكيم شارك المتطوعين تلبيتهم لنداء المرجعية الدينية ،يوم امس الجمعة، مشيرا الى أن “الحكيم شدد على أن لا داعش في العراق”.

ودعا الحكيم بحسب البيان “المتطوعين الى أن يكونوا قريبين من العشائر السنية والشيعية لإيقاف نزف الدم العراقي المستمر”، مؤكدا أن “رسالة المجاهدين ليست طائفية، فلم يعلمهم الأئمة الطائفية ولم تعلمهم المرجعية ذلك”.

واكد رئيس المجلس الاعلى الاسلامي أن ” هذه اللحظة هي لحظة تاريخية وسيذكر التاريخ من يقف ويدافع عن الوطن”، مشدداً على أن “الآمال معقودة على المتطوعين”.

وكان ممثل المرجع السيستاني في كربلاء قد دعا المواطنين، امس الجمعة، الى التطوع في الاجهزة الامنية، شرط ان تكون لديهم القدرة على حمل السلاح والقتال، واصفا هذا الامر بالواجب الكفائي”.

وكان تنظيم داعش قد فرض سيطرته على مدينة الموصل، مركز محافظة نينوى، (405 كم شمال العاصمة بغداد)، في ( 10 حزيران 2014)، واستولى على المقار الأمنية فيها ومطارها، وأطلق سراح المئات من المعتقلين، ما أدى إلى نزوح الآلاف من عوائل المدينة إلى المناطق المجاورة وإقليم كردستان، فيما امتد عناصر التنظيم الى كركوك وصلاح الدين.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2018 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman Qaidi.