فبراير 02, 2023

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

في السنة المقبلة.. العراق سيسدد كل ديون الكويت وحصة إقليم كوردستان من الموازنة ستزيد

في السنة المقبلة.. العراق سيسدد كل ديون الكويت وحصة إقليم كوردستان من الموازنة ستزيد

أعلنت السفارة العراقية في الكويت أن العراق سدد 490 مليون دولار في يوم (26 تشرين الأول 2021) كدفعة أخرى من التعويضات عن احتلال الكويت، وأن الحكومة العراقية ستسدد ما بقي في ذمتها من ديون الكويت وتعويضاتها في 2022، وبهذا ستعود للموازنة العراقية نسبة الـ5% التي كانت تخصص سنوياً للتعويضات، ويقول مقرر لجنة المالية للدورة الرابعة لمجلس النواب العراقي: “ستزيد حصة إقليم كوردستان من الموازنة العامة الاتحادية في السنوات القادمة”.

في بيان صدر أمس الاثنين (1 تشرين الثاني 2021) عن السفارة العراقية في الكويت، أعلنت السفارة أنه في إطار الالتزامات الدولية للعراق والتزاماً منه بقرارات الأمم المتحدة بدفع التعويضات التي حددتها لجنة التعويضات التابعة للأمم المتحدة UNCC، سيدفع العراق للكويت مبلغ 629 مليون دولار في مطلع العام 2022، وسيمثل ذلك الدفعة الأخيرة من التعويضات وبذلك سيتم إغلاق ملف تعويضات الكويت.

وكشف بيان السفارة العراقية أن العراق دفع على مدى أكثر من 28 سنة نحو 52 مليار دولار من الديون المترتبة عليه للكويت وللدائنين، ويجري العمل على إغلاق جميع الملفات العالقة بين العراق والكويت.

وفي تصريح لشبكة رووداو الإعلامية، قال مقرر لجنة المالية للدورة الرابعة لمجلس النواب العراقي، أحمد الصفار: “يشارك إقليم كوردستان بـ5% من عائداته السنوية في دفع تعويضات الكويت منذ العام 2005، وبهذا وعندما تنتهي التعويضات، ستضاف تلك النسبة إلى حصة إقليم كوردستان من الموازنة في السنوات القادمة”.

وأضاف الصفار: “دفع إقليم كوردستان ملايين الدولارات في إطار تلك التعويضات، والتي كانت ستساهم في المزيد من الإعمار والتطور في حال أنفقت على إقليم كوردستان”.

وكانت لجنة التعويضات التابعة للأمم المتحدة UNCC قررت، بموجب قراري مجلس الأمن الدولي 629 و687 الصادرين في العام 1991، تعويض الكويت عن الأضرار التي ألحقت بها نتيجة احتلالها من جانب نظام البعث الحاكم في عهد صدام حسين.

اللجنة تلقت 2.7 مليون دعوى، وراجعت كل هذه الدعاوى في العام 2005 وقررت تعويض 1.5 مليون مدع بمبلغ يبلغ مجموعه 52.4 مليار دولار من العائدات النفطية العراقية وخصص العراق 5% من هذه العائدات سنوياً لدفع تلك التعويضات.

تلقت الكويت في العام 2000 أكبر دفعة من التعويضات بلغت 14.7 مليار دولار، كتعويض لشركة نفط الكويت عن الأضرار التي ألحقت بنفط الكويت وإنتاجه وبالحقول النفطية.

في (2 آب 1990) هاجم الجيش العراقي السابق دولة الكويت واحتلها وشكل حكومة لها برئاسة شخص يدعى (العقيد علاء حسين) تحت مسمى جمهورية الكويت، وفي (9 آب 1990) قرر صدام حسين ضم الكويت للعراق وإغلاق جميع سفاراتها في دول العالم، وفي (26 شباط 1991) طردت قوات التحالف الدولي الجيش العراقي من الكويت في عملية أطلقت عليها اسم (عاصفة الصحراء).

وفي (3 نيسان 1991) أصدر مجلس الأمن الدولي القرار رقم 687 الخاص بأحكام وقف إطلاق النار في حرب تحرير الكويت.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi