أغسطس 05, 2020

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

الزراعة: “داعش” يلجأ لاسلوب استهداف الأمن الغذائي

الزراعة: “داعش” يلجأ لاسلوب استهداف الأمن الغذائي

بغداد/اور نيوز: حذرتْ وزارة الزراعة من سعي تنظيم “داعش” الارهابي، الى تهديد الأمن الغذائي للبلد من خلال حرق حقول الحنطة في محافظة ديالى، فيما أكدت أن الأمن الغذائي بالنسبة للحبوب “مطمئن”، وأن تعويض المزارعين المتضررين جراء تلك الاعمال سيتم بنفس آلية التعويض من أضرار الأمطار.

وقال الوكيل الفني لوزارة الزراعة مهدي ضمد القيسي: نتوقع كل شيء من الارهاب، لكن لايوجد لغاية الآن تبليغ رسمي لوزارة الزراعة من قبل المسؤولين في ديالى بوجود حرق منظم لحقول الحنطة في المحافظة، لافتا الى أن الوزارة ستضع رؤية مناسبة لمواجهة مثل هكذا أمر في حال اخبارها من قبل مديرية الزراعة.  وأضاف القيسي: أن الأمن الغذائي فيما يتعلق بالحبوب مطمئن ومبشر في العراق،  لان العام الماضي تحقق 80 % من الاكتفاء الذاتي من محصول الحنطة، مبينا أن هذا شجع على توزيع بذور عالية الجودة على الفلاحين، كما أن امطار السنة الماضية وسعت مساحات الاراضي المزروعة، وتحقق أيضا اكتفاء من محصول الشعير المستخدم كعلف.

وبخصوص آلية تعويض المزارعين المتضررين بسبب حرق حقولهم، قال القيسي: إن التعويض سيكون مثل ما حصل في العام الماضي عندما تم تعويض المزارعين بسبب الفيضانات، حيث كلفت مجلس المحافظات بتشكيل لجان ترتبط بدورها بوزير حقوق الانسان محمد شياع السوداني، لافتا الى أن وزارة الزراعة معنية بالجانب الفني فقط، أما تحديد الاضرار فهي من مهمات مجالس المحافظات.  واعلنت قائممقامية قضاء الخالص في محافظة ديالى ، عن تسجيل ثاني حادثة لحرق حقول الحنطة شرقي القضاء، متهما تنظيم “داعش” بالوقوف ورائها، فيما دعا الى الاسراع بتعويض المزارعين. وقال قائممقام القضاء الخالص عدي الخدران في تصريحات صحافية، إن “عشرات الدونمات من محصول الحنطة احرقت في منطقة الحمران (17 كم شرق قضاء الخالص)، ما ادى الى الحاق اضرار مادية جسيمة دون تسجيل خسائر بشرية”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2018 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman Qaidi.