أغسطس 05, 2020

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

فؤاد حسين: من يؤمن بأن مصلحة الكرد جزء من المصلحة العامة سيكون الاقرب الينا في مفاوضات تشكيل الحكومة

فؤاد حسين: من يؤمن بأن مصلحة الكرد جزء من المصلحة العامة سيكون الاقرب الينا في مفاوضات تشكيل الحكومة

أربيل 12 آيار/ مايو (PNA)- أكدت رئاسة اقليم كردستان العراق، یوم الأحد، ان الطرف الذي يؤمن بالدستور والديمقراطية ويؤمن ان مصلحة الكرد تصب في المصلحة العامة هو “الأقرب في المفاوضات المقبلة”، وفيما بينت ان للكرد العديد من المطالب ضمن الإطار الدستوري، أوضحت ان تشكيل الحكومة العراقية المقبلة سيكون على أساس “مبدئي ومصلحي”.

وقال رئيس ديوان رئاسة إقليم كردستان العراق، فؤاد حسين، في حديث الى موقع (المدى پرس)، ان “الجانب المبدئي يتطلب التزام الآخرين بالمبادئ وتطبيقها، والالتزام الكامل بالدستور والجانب الآخر المتعلق بمصالح شعب كردستان والقضايا العالقة التي يجب حلها”، مبينا ان “الطرف الذي يؤمن بالدستور والديمقراطية، ويعمل من اجل الفدرالية والذي يؤمن بان مصلحة الشعب الكردي تصب في الإطار العام ويحاول معنا حل المشاكل العالقة ويؤمن بالشراكة والتعددية هو الأقرب إلينا في المفاوضات المقبلة”.

وأضاف حسين، ان “الخريطة السياسية تنبع من مجموعة مبادئ ومصالح، فالمبادئ التي نؤمن بها نحن الكرد تتعلق بالاعتماد على الدستور، فعندما نتحدث عن الدستور فإننا نتحدث عن الديمقراطية والتعددية و نتحدث عن بناء دولة اتحادية، فنحن نؤمن بالاتحادية، والاتحادية هي الأساس لحل العديد من المشاكل في العراق و الدستور العراقي بني على الاتحادية “.

وتابع رئيس ديوان رئاسة إقليم كردستان العراق، “لدينا العديد من المطالب على أساس المصالح، وجميع هذه المطالب ضمن الإطار الدستوري”، مؤكدا ان “الكرد ينتظرون إعلان النتائج لإعلان موقفهم، وان المواقف المعلنة الحالية هي مواقف معتمدة على الفرضيات”.

ولفت حسين الى ان “المفاوضات المقبلة من اجل تشكيل التحالفات في العراق و تشكيل الحكومة العراقية المقبلة ستخص الجانبين، المبدئي والمصلحي”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2018 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman Qaidi.