أغسطس 11, 2022

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

سكان قريتين بدهوك يطالبون شركة “شيفرون” النفطية بتنفيذ وعودها

سكان قريتين بدهوك يطالبون شركة “شيفرون” النفطية بتنفيذ وعودها
السومرية نيوز/ دهوك: تظاهر سكان قريتين شرقي محافظة دهوك، السبت، ضد شركة “شيفرون” النفطية الأميركية العاملة في إقليم كردستان، مطالبين إياها بتنفيذ وعودها في مجال تقديم الخدمات وتعيين عمال من القريتين.

وقال المتحدث باسم المتظاهرين رياض محي الدين، لـ” السومرية نيوز”، إن “سكان قريتي هسبكان الصغيرة وهسبكان الكبيرة في قضاء بردرش بمحافظة دهوك تظاهروا، اليوم، ضد شركة شيفرون النفطية، على خلفية عدم تنفيذ الشركة للوعود التي قطعتها لسكان القريتين”.

وأضاف أن “المتظاهرين أمهلوا الشركة شهراً واحداً لتنفيذ عدد من المشاريع الخدمية في منطقتهم، وفي حال عدم تنفيذها لوعودها سنتظاهر لمنعها من القيام بعملها في مناطقنا”.

وأوضح محي الدين أن “ممثلين عن سكان القريتين التقوا، اليوم، بمسؤولي الشركة والمسؤولين الحكوميين في المنطقة”، مطالباً الجهات المعنية بـ”التدخل لمساندتهم والضغط على إدارة الشركة”.

وتابع أن “شركة شيفرون وعدت سكان القريتين عند بدء عملها بتنفيذ شارع رئيس يربط القريتين بالمناطق المحيطة بهما وإنشاء ملعب رياضي وقاعة خاصة بالمناسبات فضلا عن منح الأولوية لتعيين سكان المنطقة في الشركة”.

وكانت وزارة النفط أعلنت، في (24 تموز 2012)، إلغاء تأهيل شركة “شيفرون” الأميركية لأي جولة تراخيص مقبلة، بسبب تعاقدها مع إقليم كردستان، وفي حين أكدت أنها لن توقع أي عقد أو اتفاقية مع الشركة إذا لم تتراجع عن العقد، اعتبرت جميع العقود التي وقعها الإقليم “سرية ومشبوهة”.

وبحسب مصادر في وزارة الثروات الطبيعية في إقليم كردستان، يوجد نحو 50 شركة نفطية عالمية تعمل حالياً في الإقليم وفقاً لعقود تتضمن تقاسم الإنتاج وقعت خلال السنوات الماضية، ليصل إنتاج النفط إلى نحو 400 ألف برميل يوميا.

ولم توقع شركة “شيفرون” الأميركية أي عقود نفطية مع وزارة النفط العراقية خلال جولات التراخيص الأربعة، إلا أنها تعد إحدى الشركات العالمية التي تستورد النفط الخام العراقي.

وتعد شركة “شيفرون” ثاني أكبر شركة نفطية أميركية بعد شركة “أوكسون موبيل”، وهي شركة متعددة الجنسيات للطاقة مقرها في سان رامون بولاية كاليفورنيا الأميركية، ولديها أعمال في أكثر من 180 بلدا، وتشارك في كل قطاعات صناعة النفط والغاز والطاقة الحرارية الأرضية ومصادر الطاقة، بما في ذلك الاستكشاف والإنتاج والتكرير والتسويق والنقل، والمواد الكيميائية التصنيع والمبيعات، وتوليد الطاقة الكهربائية.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi